EN
  • تاريخ النشر: 09 يونيو, 2014

فيديو..شاهد أطرف موقف في تاريخ المونديال

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

في مونديال المكسيك عام 1970 حدثت واقعة هي الأطرف في تاريخ المونديال منذ انطلاقته عام 1930 في أورجواي ، إذ شارك منتخب زائير (الكونغو الديمقراطية حالياً) لأول مرة في البطولة وقد وقعة حادثة طريفة خلال مباراة البرازيل.

  • تاريخ النشر: 09 يونيو, 2014

فيديو..شاهد أطرف موقف في تاريخ المونديال

في مونديال المكسيك عام 1970 حدثت واقعة هي الأطرف في تاريخ المونديال منذ انطلاقته عام 1930 في أورجواي ، إذ شارك منتخب زائير (الكونغو الديمقراطية حالياً) لأول مرة في البطولة وقد وقعة حادثة طريفة خلال مباراة البرازيل.

فكان لاعبو زائير يجهلون بعض قواعد اللعبة ، وخلال تنفيذ إحدى الركلات الثابتة للمنتخب البرازيلي ، وعقب صافرة الحكم انطلق أحد لاعبي زائير وسدد الكرة قبل أن يلمسها أي لاعب برازيلي وذلك على سبيل جهله بالقواعد.

بطل هذه القصة اللاعب ميبو إلونجا الظهير الأيمن في زائير ، الحكم أعطى ركلة حرة للبرازيل و اصطف حائط الصد انتظاراً للتنفيذ و لكن ما إن أطلق الحكم صافرته خرج "إلونجا" من الحائط منطلقاً نحو الكرة و شتتها بعيداً ، الحكم أعطاه البطاقة الصفراء و اللاعب شرح الموقف في أحد اللقاءات معه و ذكر أنه في ذلك الوقت كانت عليهم تهديدات من رئيس البلاد في حالة خسارتهم بـأكثر من ثلاث أهداف مجدداً لذلك قد يكون تصرفه الكوميدي مجرد محاولة يائسة لإضاعة الوقت تحت تأثير الخوف!

تعرف على القصة الكاملة