EN
  • تاريخ النشر: 20 مارس, 2017

غضب عارم على مدير تعليم الرياض بسبب استهانته بالطلاب وصحتهم

غبار

فيما أقر عدد من مدراء التعليم في المناطق ومدراء..

  • تاريخ النشر: 20 مارس, 2017

غضب عارم على مدير تعليم الرياض بسبب استهانته بالطلاب وصحتهم

(الرياض - mbc.net) استفزت تصريحات مدير تعليم الرياض الدكتور عبدالله المانع الطلاب والطالبات  أدلى بها في مداخلة على قناة "العربيةعندما قال مبرراً عدم تعليق الدراسة في ظل الظروف المناخية السيئة: "لدي أكثر من مليون طالب وطالبة.. ولا يمكنني تعليق الدراسة من أجل 10% من المصابين بمشاكل تنفسية".

وحذرت الأرصاد وحماية البيئة السعودية من عاصفة الغبار "مداروآثارها، في حين طالب الدفاع المدني من المواطنين والمقيمين عدم الخروج إلا للضرورة. كما عطلت الدراسة في معظم مناطق المملكة.

وعلى رغم من تلك التنبيهات ذات الطابع التخويفي والتحذيري، أصرت إدارة تعليم العاصمة الرياض على عدم تعليق الدراسة وحضور الطلاب في مواعيد الدوام الرسمي، واضطرت بعض المدارس إلى تسريح الطلاب والطالبات قبل نهاية الداوم الرسمي، ما كلف أولياء الأمور عناء الاستئذان من أعمالهم بعد تلقيهم اتصالاً يفيد بنهاية دوام الطلاب في مدارسهم نظراً لسوء الأحوال الجوية.

ولم تعلق بدورها إدارة تعليم الرياض على التحذيرات المتكررة على المواقع الحكومية الرسمية المعتمدة في التنبيهات والتحذيرات التي قد تضر بالمواطن والمقيم، واكتفت ببث إنجازاتها مع وزير التعليم الدكتور أحمد العيسى، والمناسبات القادمة.

ونُشرت على موقع "تويتر" صور تصف حجم المعاناة التي تعرض لها طلاب مدينة الرياض صباح اليوم بسبب العاصفة الرملية، تحت وسم #نطالب_باعفاء_مدير_تعليم_الرياض ونشر صور لطفلة تقف وسط الغبار تنتظر باص المدرسة. وطلاب داخل سيارة إسعاف يتلقون التنفس الصناعي بعد تعرضهم لضيق في التنفس.

واستعاد بعض المغردين ذكريات الوزير السابق عزام الدخيل وذكر قرارات تعريق الدراسة في مثل هذه الظروف.