EN
  • تاريخ النشر: 04 يوليو, 2013

صفوت العالم: لم يعد من المجدي بناء الخطاب الرئاسي على المفاهيم العامة

 الدكتور صفوت العالم أستاذ الإعلام السياسي بجامعة القاهرة

الدكتور صفوت العالم أستاذ الإعلام السياسي بجامعة القاهرة

أشار الدكتور صفوت العالم أستاذ الإعلام السياسي بجامعة القاهرة إلى أن الخطابات الرئاسية تعد أحد أشكال التواصل والإقناع بين القيادة والجمهور وهي أيضاً أحد الآليات التي يمكن أن ينبني عليها استراتجيات الإعلام بتوظيف كلمات الرئيس لتحريك الوطن في إطار فكري.

  • تاريخ النشر: 04 يوليو, 2013

صفوت العالم: لم يعد من المجدي بناء الخطاب الرئاسي على المفاهيم العامة

أشار الدكتور صفوت العالم أستاذ الإعلام السياسي بجامعة القاهرة إلى أن الخطابات الرئاسية تعد أحد أشكال التواصل والإقناع بين القيادة والجمهور وهي أيضاً أحد الآليات التي يمكن أن ينبني عليها استراتجيات الإعلام بتوظيف كلمات الرئيس لتحريك الوطن في إطار فكري.

مضيفاً أن الخطابات الرئاسية عادة ما تبنى على أحد المفاهيم العامة، كما أستخدم الرئيس السابق محمد مرسي كلمة الشرعية، وهي من الكلمات والمفاهيم العامة التي لا خلاف حولها، وهذا يعني أن المعارضين له هم ضد الشرعية وضد هذا المفهوم العام المتعارف عليه.

مؤكداً على أنه لم يعد من المجدي بناء الخطاب الرئاسي على منهجية المفاهيم العامة، في ظل التواصل الالكتروني وغياب السيطرة على الإعلام وهو ما يكشف التناقض في الخطابات الرئاسية المختلفة.