EN
  • تاريخ النشر: 09 يوليو, 2013

شيا لابوف "سائق دبابة" يخوض تجربة القتال في الحرب العالمية

شيا لابوف سائق دبابة

شيا لابوف يتمرن مع الجيش الأمريكي تحضيرا لفيلمه الجديد

في استعدادات جدية للمشاركة في الفيلم الحربي Fury، بدأ الممثل "شيا لابوف" الخضوع لتدريبات عسكرية والعيش مع وحدات بالجيش الأميركي حتى يتمكن من التأقلم مع الدور الجديد الذي يؤديه في الفيلم.

في استعدادات جدية للمشاركة في الفيلم الحربي Fury، بدأ الممثل "شيا لابوف" الخضوع لتدريبات عسكرية والعيش مع وحدات بالجيش الأميركي حتى يتمكن من التأقلم مع الدور الجديد الذي يؤديه في الفيلم.

كانت كاميرات المصورين قد إلتقطت صور للنجم وهو يرتدى ملابس الجيش الأميركي واضعا الحقيبة الخاصة بهم على ظهره وبجانبه صديقته "ميا غوث" أثناء ركضهم في أحد طرق مدينة "لوس أنغيلوس" الأميركية.

وقد قام "لابوف" بقص شعره وارتدى الحذاء العسكري فيما عملت صديقته الممثلة "ميا" (19 عاما) على دعمه في التدريبات من خلال مرافقته في تدريباته.

كان "لابوف" قد انضم الشهر الماضي إلى النجم "براد بيت" في مقابلة لجنود بصحراء "موخافي" في إطار الاستعدادات للفيلم الذي يدور حول الحرب العالمية الثانية.

وقد نشر النجم مقطعي فيديو من 30 ثانية حول تجربته في تجميع مدفع رشاش وتناول الإفطار داخل دبابة، على موقع "فيميو".

الفيلم المقرر تصويره يدور حول طاقم جنود أميركيين  في ألمانيا النازية خلال نهاية الحرب العالمية الثانية ينفذون مهمة جريئة، و"لابوف" أحد طاقم الدبابة التي سيكون فيها أيضا النجم "براد بيتومن المقرر إطلاق الفيلم في 14 نوفمبر من العام المقبل.