EN
  • تاريخ النشر: 01 أبريل, 2017

رسمياً.. الصين تحظر إعفاء اللحية وارتداء البرقع

سجن  كيانشينج، الصين

بدءاً من اليوم السبت

(شينجيانغ - أ ف ب) أعلنت الصين حظراً على إطلاق اللحى وارتداء البرقع في إقليم شينجيانغ النائي الذي يشهد اضطرابات، في إطار قوانين مشددة "ضد التطرف" تفرض أيضاً على السكان مشاهدة الدعاية الحكومية.

وإقليم شينجيانغ موطن "الايغوروهي جماعة مسلمة يشكو العديد من أفرادها من قمع ثقافي وديني والتفرقة ضدهم.

وشهدت المنطقة موجة من الاضطرابات الدموية في وقت شددت السلطات ضوابطها المشددة بالفعل.

وتقضي الأنظمة الجديدة التي يبدأ تطبيقها اليوم السبت، بحظر إطلاق اللحى "غير العاديأو ارتداء النساء للملابس التي تغطي كامل الجسم والوجه.

كذلك، تحظر نشر الأفكار المتطرفة ورفض مشاهدة الإعلام الحكومي أو الاستماع إليه على الإذاعات أو التلفزيون، ومنع الأطفال من تلقي "تعليم وطنيوفقاً لنص القوانين التي نشرت على موقع الحكومة.

وتلقي الصين منذ أعوام باللوم على "الانفصاليين" الايغور في سلسلة هجمات عنيفة في شينجيانغ، وحذرت من احتمال أن يكون هؤلاء المسلحون مرتبطين بجماعات محظورة عالمية، إلا أن العديد من الخبراء المستقلين شككوا في قوة جماعات الايغور، وقال بعضهم إن الصين تبالغ في تقدير خطرهم لتبرير إجراءاتها الأمنية المشددة.