EN
  • تاريخ النشر: 09 مارس, 2017

راتب خيالي لـ"أبو التقشف" نظير 4 أيام عمل فقط شهريا

أوزبون

جورج أوزبورن

بعد أن قاد سياسة التقشف الصعبة في بلاده على مدى ستة أعوام سيحصل الآن على مبلغ خيالي جراء وظيفة بدوام جزئي في معهد بحثي، إذ لا يتجاوز أيام عمله شهريا أربعة أيام فقط.

(الرياض – mbc.net) بعد أن قاد سياسة التقشف الصعبة في بلاده على مدى ستة أعوام سيحصل الآن على مبلغ خيالي جراء وظيفة بدوام جزئي في معهد بحثي، إذ لا يتجاوز أيام عمله شهريا أربعة أيام فقط.

وأعلنت بلاك روك في يناير أن وزير المالية البريطاني السابق جورج أوزبورن سيعمل مستشارا بدوام جزئي في معهد بلاك روك الاستثماري وهو أحد فروع الشركة الذي يقوم بوظيفة المؤسسة البحثية بشأن استراتيجية الاستثمار، بحسب "سكاي نيوز".

وسيتقاضى أوزبورن 650 ألف جنيه إسترليني أي ما يقرب من 790 ألف دولار سنويا للعمل 48 يوما فقط في السنة في مؤسسة بلاك روك الأمريكية لإدارة الأصول.

وقاد أوزبورن، الذي كان وزيرا للمالية لست سنوات قبل أن يفقد منصبه بعد التصويت بانسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي العام الماضي، إجراءات التقشف التي عملت بها حكومة المحافظين بعد الأزمة المالية العالمية.

وسيقدم أوزبورن المشورة لبلاك روك بشأن السياسات الأوروبية والإصلاح الاقتصادي الصيني وتأثير عائدات الاستثمار المنخفضة.

ويجب على أعضاء البرلمان البريطاني تقديم تفاصيل بشأن أرباحهم الخارجية.

وفي آخر تحديث قال أوزبورن عن دوره في بلاك روك "أتوقع أن أتقاضى 162500 جنيه إسترليني كل ربع سنة مقابل التزام ربع سنوي لمدة 12 يوما، كما أتوقع أيضا الحصول على أسهم قابلة للإدراج في بلاك روك في المستقبل."

ويعني هذا أن أوزبورن سيتقاضى 13 ألف جنيه إسترليني عن كل يوم عمل.