EN
  • تاريخ النشر: 27 مارس, 2017

خبير: مواقع التواصل الاجتماعي تغيّر نظر مستخدميها تجاه "العلوم"

فيس بوك

رصد رئيس جمعية "ماكس بلانك" الألمانية المعنية بالبحث العلمي مارتن شتراتمان، تغيرا ملحوظا في نظرة المواطنين للعلوم بسبب شبكات التواصل الاجتماعي.

(ميونخ - دب أ) رصد رئيس جمعية "ماكس بلانك" الألمانية المعنية بالبحث العلمي مارتن شتراتمان، تغيرا ملحوظا في نظرة المواطنين للعلوم بسبب شبكات التواصل الاجتماعي.

وقال شتراتمان في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ): "شبكات التواصل الاجتماعي تدعم السخط، هذا نرصده في الموضوعات المثيرة للعواطف مثل التجارب على الحيواناتموضحا أن مثل هذه الأمور صارت تنتشر بوتيرة سريعة على شبكات التواصل الاجتماعي بصرف النظر عن مضمونها من الحقائق.

وأضاف شتراتمان: "نلحظ أيضا تشكل فقاعات رأي منفصلة على شبكات التواصل الاجتماعي، حيث تكمن مخاطر مناقشة أبحاث علمية من جانب واحد، وهو ما قد يترتب عليه التشكيك في المنهج العلميمشيرا إلى أن فقعات الرأي المنفصلة لم تكن موجودة على هذا النطاق في الماضي.

وفي المقابل، ذكر شتراتمان أنه يتعين أيضا النظر إلى الجانب الإيجابي في شبكات التواصل الاجتماعي، موضحا أن هناك الكثير من الأفراد - من بينهم علماء أيضا- يعملون عبر وسائل التواصل الاجتماعي على نشر المعرفة العلمية، وقال: "هذا يحدث بنجاح كبير وبعدد متابعين أكبر بكثير من متابعي بعض الدوريات العلمية".