EN
  • تاريخ النشر: 30 مارس, 2016

حصري.. متحدث باسم "الطيران المدني" يكشف معلومات تنشر لأول مرة عن الطائرة المخطوفة

 خطف طائرة مصر

الطائرة المصرية المخطوفة

بعد ساعات من اختطاف الطائرة المصرية وعودتها سالمة بركابها مساء الثلاثاء من قبرص إلى القاهرة، حاولنا معرفة إجابات على بعض الأسئلة التي يطرحها الموقف الحالي الذي يتعرض له الطيران المصري والعالمي

  • تاريخ النشر: 30 مارس, 2016

حصري.. متحدث باسم "الطيران المدني" يكشف معلومات تنشر لأول مرة عن الطائرة المخطوفة

(القاهرة بسمة العوفي – mbc.net) بعد ساعات من اختطاف الطائرة المصرية وعودتها سالمة بركابها مساء الثلاثاء من قبرص إلى القاهرة، حاولنا معرفة إجابات على بعض الأسئلة التي يطرحها الموقف الحالي الذي يتعرض له الطيران المصري والعالمي.

كيف تعاملت الشركة مع الموقف؟ وما هي تطورات الوضع الحالي، وكيف نمنع حدوث ذلك مستقبلًا. 

أجرينا حوارًا مع إيهاب رسلان المتحدث الرسمي باسم وزارة الطيران المدني، كان كالتالي:

هل وردت إليكم معلومات عن التحقيق مع الخاطف؟

لا، لقد انتهى دور وزارة الطيران المدني بعد تحرير الرهائن ووصول الركاب والطائرة سالمين إلى أرض الوطن مساء الثلاثاء، والجهات المختصة بمتابعة التحقيق تقوم بمتابعة تطورات التحقيق مع الخاطف، بالتنسيق مع السلطات في قبرص.

كنتم متواجدين بتصريحات فورية وقت الحادث أولًا بأول.. ما الذي تريدون قوله للناس؟

 أردنا نطمئن الناس أولًا بأول بشأن الوضع، حوادث اختطاف الطائرات كثيرة جدًا وكان منها الكثير حوادث وهمية أبطالها محبي الشهرة أو موتورين، وليسوا إرهابيين أو منظمات إرهابية.

الحمد لله أن هذا الرجل لم يكن يرتدي حزامًا ناسفًا فعليًا، لو كان معه حزامًا حقيقيًا كان بالتأكيد ينتمي لجماعة إرهابية. أنا لم أقل ذلك في وسائل الإعلام وأقول ذلك لأول مرة، لو كان يرتدي حزامًا ناسفًا فهو من المستحيل أن يكون تصرف فردي، ولكن ما فعله يدل على أنه شخص موتور.

لكي يتضح الأمر للجميع ولا يخرج عن سياقه، الموضوع أبسط مما يكن، كأننا قمنا بعمل اختبار لقدرات طاقمنا والطائرة والحمدلله لم ينتج عنه أي خسائر. في لغة الطيران نسمي ما حدث "واقعة" وليس "حادثةفالحوادث ينتج عنها ضحايا أو مصابين أو إتلاف في الطائرة، ولكن الخاطف كان شخصًا "موتورًاوهو ليس إرهابيًا، صعد على متن الطائرة، وتعامل فريقنا معه بمنتهى الإحتراف.

لماذا وصفت الخاطف بـ "الموتور"؟ 

لأنه لم يكن يرتدي حزامًا ناسفًا، كان فقط يحاول تهديد الآخرين والإدعاء بأن معه أدوات تفجير، وتعاملنا معه وانتهى الأمر.

كيف ستعالج مصر للطيران الأمر إعلاميا؟ هل تنوون عمل حملة لتصحيح الموقف؟ 

أفضل رد نقوم به هو أن نستمر في عملنا كما نحن، والذي أثبت أن لدينا طاقم كفء يستطيع التعامل مع المشاكل.

 أسوأ حالة عندما يكون هناك اختطاف فعلي، عندها يستوجب الأمر حملة إعلامية. لكن ماذا نقول الآن؟ سنقوم بحملة إعلامية إذا كان حدث مكروه، وهذه وجهة نظري الشخصية، لا يوجد شيء ننكره أو نخفيه عن الناس لكي نعالجه إعلاميًا.

من الحكمة أن نأخذ الأمور بشكل طبيعي. هذه ليست حادثة، لا يوجد لدينا ضحايا أو مصابين أو جرحى، هو مجرد شخص "مختل" خطف طائرة. أي مخلوق يمكنه خطف طائرة ولا توجد شركة طيران تستطيع منع ذلك بنسبة 100 %. هناك طرق لاختطاف الطائرة بدون أسلحة حقيقية، فمثلًا قد يتم تهديد فرد من طاقم الطيران بسكين الطعام التي تقدم مع وجبات الدرجة الأولى، نحمد الله أن ذلك لم يحدث.

الخاطف
324

الخاطف

أحب أن أضيف أن حوادث اختطاف الطائرات كثيرة جدًا وتحدث في كل أنحاء العالم. هناك مثلًا طائرة تم اختطافها في الهند منذ عشرين عامًا وحلقت في الجو ثلاثة أيام كاملة، وتم تسليم الأطفال والنساء وقتل الخاطفين الرجال الذين كانوا على متن الطائرة، وهبطت في النهاية في مطار في أفغانستان وقت سيطرة جماعة "طالبان" الإرهابية عليها، فكان طاقم الطائرة في مأزق، هناك إرهابيين في الخارج وخاطفين في الداخل.

كان هذا نموذج على مدى سوء الوضع، ولذلك أقول أنه لم يحدث شيئًا كبيرًا، والأمر لم يستغرق الكثير من الوقت لحل المشكلة. والأهم أن ركابنا بخير.

هل سيتم فرض إجراءات جديدة لتأمين المطارات؟ 

هناك إجراءات أمنية مشددة للغاية تجري في هذه اللحظة في جميع المطارات المصرية، وهناك تفتيش شديد الدقة، وسيتم وضع الواقعة في الاعتبار لمزيد من التدقيق مستقبلًا، وسندرس ذلك مع وزير الطيران المدني.

هناك أزمة عالمية في الطيران مع تكرار الحوادث مؤخرًا.. كيف سيتم تأمين الطائرات مستقبلًا؟ 

نعم الموقف متوتر، ولكن لابد أن نوضح شيئًا. لم يكن الحادث بسبب تقصير أمني، فقد ثبت أن الحزام الناسف مزيف. ولكن بالطبع سيدفعنا لدراسة المزيد من إجراءات السلامة. وكيف سنتصدى للمزيد من الخطر مستقبلًا. سيتم مناقشة ذلك مع وزير الطيران المدني في أقرب وقت.

لحظات القبض على خاطف الطائرة من قبل السلطات القبرصية
755

لحظات القبض على خاطف الطائرة من قبل السلطات القبرصية

هل سيؤثر ما حدث على السياحة؟ 

لا أعتقد، بالعكس فالوضع آمن ونتائجة إيجابية جدًا. ليس لدينا قنبلة في المطار أو مشكلة حقيقية، ما حدث هو مجرد "إدعاء" وليس حقيقي. وليس مثل ما حدث في بروكسل قبل أيام والذي تسبب في إغلاق المطار وإيقاف الرحلات تمامًا.

هل سيتم تكريم طاقم الطائرة؟

لا أعرف، بالطبع هم يستحقوا الشكر والتقدير، هذا القرار يتخذه وزير الطيران المدني.

كيف تقيم ما حدث في جملة واحدة؟

هو ترصد للدولة المصرية، نتمنى ألا يتكرر ذلك مستقبلًا.