EN
  • تاريخ النشر: 20 أغسطس, 2013

تغيير لون طلاء الجدران يؤثر سلبا على الجهاز المناعي للجنين

ديكور غرفة الطفل 2

منزل

حذرت خبيرة حماية البيئة الألمانية غوندا هيربرت النساء الحوامل من إجراء أي تغيير أو تجديد في المنزل خلال فترة الحمل، لأن ذلك يؤدي إلى الإضرار بالجهاز المناعي للجنين.

حذرت خبيرة حماية البيئة الألمانية غوندا هيربرت النساء الحوامل من إجراء أي تغيير أو تجديد في المنزل خلال فترة الحمل، لأن ذلك يؤدي إلى الإضرار بالجهاز المناعي للجنين.

وبحسب ما جاء في جريدة "الإمارات اليومأرجعت غوندا ذلك إلى أن المواد والأبخرة التي تتصاعد من طلاء الجدران الحديث ولواصق الأرضيات والألواح الخشبية الحديثة تتسبب في إعاقة النمو الصحي لجهاز المناعة لدى الجنين.

وأشارت إلى أن هذا الأمر يؤدي إلى جعل الجنين أكثر عرضة للإصابة بالربو والتهاب الجلد العصبي في مرحلة متقدمة من عمره، في حين لا يتأثر جهاز المناعة الخاص بالأم بذلك.

وشددت على أهمية تهوية الغرف التي تم تحديثها وتم تغيير لون جدرانها، مؤكدة أن الأمر يستغرق نحو عام كامل حتى تختفي الأبخرة التي غالبا ما تكون عديمة الرائحة ولكنها تتصاعد مع الطلاء ومواد اللصق الحديثة.