EN
  • تاريخ النشر: 12 يوليو, 2013

تعرف على أغرب أدوات التعذيب في القرون الوسطى في "خواطر 9"

عاد أحمد الشقيري عبر برنامجه "خواطر 9" إلى العصور الظلامية الوسطى التي مرت بها أوروبا، وفي متحف التعذيب بهولندا، رصد أغرب أساليب التعذيب التي استخدمها المسيحيين ضد بعضهم اعتقادا منهم أنهم يخدمون الرب.

عاد أحمد الشقيري عبر برنامجه "خواطر 9" إلى العصور الظلامية الوسطى التي مرت بها أوروبا، وفي متحف التعذيب بهولندا، رصد أغرب أساليب التعذيب التي استخدمها المسيحيين ضد بعضهم اعتقادا منهم أنهم يخدمون الرب.

الكفّارة: وهي مثل شوكة  بطرفين حادّين، يوضع أعلاها تحت الرقبة وأولها ملامسا لأول الصدر، ويكتب عليها
416

الكفّارة: وهي مثل شوكة بطرفين حادّين، يوضع أعلاها تحت الرقبة وأولها ملامسا لأول الصدر، ويكتب عليها "أنا أترك عناديوكانت تستخدم لتعذيب أناس يسمون "المهرطقين" وهم يتحدثون كلام خارج عن الكنيسة، وتوضع هذه الأداة وتربط بقفل حتى يتوب الشخص عن هذا الكلام.

1-	قناع العار: هذا القناع كان يتم وضعه على رأس وفم أي شخص يتحدث بشيء سيء عن الحكومة أو الملك أو الكنيسة، وهذا القناع يغلق فم الشخص تماما.
416

1- قناع العار: هذا القناع كان يتم وضعه على رأس وفم أي شخص يتحدث بشيء سيء عن الحكومة أو الملك أو الكنيسة، وهذا القناع يغلق فم الشخص تماما.