EN
  • تاريخ النشر: 13 يوليو, 2013

تعرف إلى أكثر تغريدة عن "سنعود بعد قليل"

أكثر التغريدات اقتبست من حديث أبوعبدو إلى نجيب عن الثورة.. تعرف عليها

لأن الأوضاع في سوريا حساسة جدا، فإن أكثر ما ركز عليه مشاهدي المسلسل هو انتماءات العمل إلى أي طرف في سوريا، عدا عن انتماءات أبطال المسلسل، ومواقفهم فيما يحصل في بلادهم.

إلا أن أكثر ما لفت انتباه المشاهدين في الحلقة الثانية من "سنعود بعد قليل" هو حديث نجيب (دريد لحام) وأبو عبدو (عمر حجو) فالأول يظهر وأنه يتبنى موقفا وسطيا أو قريبا من النظام بعض الشيء، أما أبو عبدو فيظهر ولاءه التام للثورة بعد أن اعتقل النظام ابنه لتسعة أشهر.

وأكثر تغريدة شهدتها تويتر عن المسلسل وعلى ما يبدو أعجبت ثوار سوريا جملة قالها أبو عبدو في حديثه مع نجيب "اسمها ثورة غصباً عن راس اللي بيسوى واللي ما بيسوى" وذلك لدى جدال الاثنين على تسمية ما يحصل في سوريا بين ثورة وأزمة.

عشرات تغريدات الموالين للثورة السورية كتبت "اسمها ثورة غصباً عن راس اللي بيسوى واللي ما بيسوىأما تغريدات أخرى طالت إطلالات الفنانات اللبنانيات المميزة في المسلسل نادين الراسي وكارمن لبس وغيدا نوري.

شيء ما لفت انتباه المغردين هو انتماء الممثلين في المسلسل إلى موافق مختلفة من الثورة، فبعضهم معروف بموقفه القريب من النظام وآخر للثورة، وكيف يمكن أن تجتمع في عمل يتحدث عن الوضع في سوريا ويقدم كل هذه الآراء بعفوية وواقعية عالية.

إلا أن انتماء العمل إلى الواقع السوري الحالي جعل المشاهدين العرب يتابعونه، كما غرد عبادي الحمود باللغة الانكليزية عن المسلسل" the truth of syria" أي حقيقة ما يجري في سوريا، أما هدى فتغرد "ما أظن أن المسلسل يتكلم عن مع أو ضد، يحكي أحداث من غير ما يتجاهل الثورة السورية ومن غير ما يغوص فيها!!". بينما أمير سوريا غرد "أقوى مسلسل وأكثر مسلسل يعبر عن الشارع السوري".

كما أن salah alanaki @  يغرد "مسلسل سنعود بعد قليل شي حلو وجميل أن الدراما السورية لم تتأثر بالأحداث السياسية والطائفية في البلد. مؤيدين ومعارضين!".