EN
  • تاريخ النشر: 28 فبراير, 2017

تركت الأم طفليها التوأم 6 دقائق فقط فوقعت الكارثة

توأم

يبدو أن التحذيرات المتكررة التي تتداولها وسائل الإعلام والمختصين بضرورة انتباه الوالدين لأطفالهما لم تمنع من وقوع هذه الحادثة التي راح ضحيتها توأم يبلغ من العمر ثلاث سنوات.

(الرياض – mbc.net) يبدو أن التحذيرات المتكررة التي تتداولها وسائل الإعلام والمختصين بضرورة انتباه الوالدين لأطفالهما لم تمنع من وقوع هذه الحادثة التي راح ضحيتها توأم يبلغ من العمر ثلاث سنوات.

فقد لقي طفلان توأم مصرعهما بطريقة مريعة بسبب إهمال والديهما اللذين تركاهما في المنزل لدقائق معدودة في إحدى ضواحي العاصمة الهندية، بعد أن توفيا غرقا داخل غسالة منزلهما بعدما ترك والداهما المنزل لأمر ما، وفق ما نشرته صحيفة "إندبندنت البريطانية الاثنين.

ونقلت "سكاي نيوز" عن الصحيفة أن الحادث الذي وقع في العاصمة الهندية نيودلهي أودى بحياة توأم يبلغ من العمر 3 سنوات فقط، ويدعى نيشانت ونكشيا.

وبحسب الصحيفة، فقد تركت الأم المنزل لنحو 6 دقائق وخرجت إلى متجر قريب لشراء مسحوق بعد ملأت الغسالة بـ 12-15 لترا من  الماء وتركت التوأم يلهو وحدهما.

وعندما عادت الأم إلى المنزل لم تجد الأطفال فاتصلت بالشرطة، كما عاد الأب فورا إلى المنزل حيث فجع بمشهد التوأم في الغسالة.

وتعتقد الشرطة أن الطفلين تسلقا الملابس التي كانت موجودة بجوار غسالة ذات فتحة علوية لينظرا داخل الغسالة لكنهما سقطا فيها وفارقا الحياة.