EN
  • تاريخ النشر: 24 أغسطس, 2013

بعد فضيحة التجسس: تحذير ألماني من خطر ويندوز 8

ويندوز 8

ويندوز 8

بعد سخط عام في ألمانيا حول فضيحة التجسس ووجود برامج مراقبة امريكية على الانترنت، هيئة ألمانية حكومية تحذر من خطر ويندوز 8

حذرت هيئة حكومية ألمانية خاصة بالتكنولوجيا من أن إجراءات الحماية الجديدة فى أجهزة الكمبيوتر التى تستخدم نظام تشغيل ويندوز 8 قد تجعلها أكثر عرضة لتهديدات القراصنة على شبكة الإنترنت بما فى ذلك التخريب.

وقال المكتب الاتحادى الألمانى لأمن المعلومات فى بيان له بموقعه على الإنترنت، إنه يتعين على وكالات الحكومة الاتحادية ومشغلى إدارات البنية التحتية الحيوية الانتباه بشدة لهذا الخطر.

جاء التحذير بعد أسابيع من سخط عام فى ألمانيا بسبب تسريبات تتعلق ببرامج مراقبة أمريكية. وتحولت فضيحة التجسس هذه إلى صداع للمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل قبل الانتخابات المقررة يوم 22 من سبتمبر.

وأوضح المكتب أن المشكلة تتعلق باستخدام شريحة كمبيوتر تسمى وحدة النظام الأساسى الموثوق بها أو (تى.بى.إم 2.0) وهى أساسية فى أجهزة الكمبيوتر التى تستخدم ويندوز 8. وهذه الشريحة مصممة لتوفير حماية أفضل لأجهزة الكمبيوتر من خلال تفاعلها مع مجموعة متنوعة من تطبيقات الحماية.

لكن المكتب الألمانى، الذى يقدم النصح بشأن التكنولوجيا والأمن للحكومة والعامة على السواء، قال إن التنفيذ المشترك لويندوز 8 وشريحة (تى.بى.إم 2.0) ربما يؤدى إلى "فقدان السيطرة" على نظام التشغيل والجهاز، لكنه لم يحدد بالضبط كيف يمكن حدوث ذلك. وأضاف: "ونتيجة لذلك تحدث مخاطر جديدة للمستخدمين لا سيما للإدارات الاتحادية والخاصة بالبنية التحتية الحيوية".

وخلص البيان إلى أنه "يمكن أيضا أن تستخدم الآليات الجديدة للتخريب من جانب طرف ثالث، وهذه المخاطر ينبغي معالجتها".

وردت شركة مايكروسوفت ببيان قاالت فيه إن مصنعى أجهزة الكمبيوتر لديهم خيار تعطيل تكنولوجيا (تى.بى.إم) ولذلك يمكن أن يشترى العملاء أجهزة لا تعمل هذه التكنولوجيا فيها.