EN
  • تاريخ النشر: 15 مارس, 2017

ينجو من حبل المشنقة ليموت في الشارع

نقلت صحيفة "الديلي ميلي" البريطانية خبر..

(الرياض - mbc.net) نقلت صحيفة "الديلي ميلي" البريطانية خبرا قبل أيام عن شاب تركي قتل بنفس الطريقة التي قتل بها طفلا كان بجوار والدته يسير في الشارع.

ينجو من حبل المشنقة ليموت في الشارع

قتل طفل انجليزي

لقي مسلح تركي، قتل طفلا اسكتلنديا بالرصاص، نفس المصير الطفل عقب قضاء نصف فترة العقوبة في السجن وإطلاق سراحه، وجاء القصاص يوم زفافه على أيدي شخص مجهول، بعد 6 أيام فقط من مغادرته السجن.

قتل طفل انجليزي

وقال والد الطفل الضحية لدى معرفته بالخبر إنه لا يشعر بالبهجة والسعادة لدى تلقيه أي نبأ بالقتل: "لا أريد أن يفقد أي شخص حياته على هذا النحو. ولكن المفارقة أنه لم يكن يخاف من حمل السلاح، وقضى في النهاية بهذه الطريقة".

قتل طفل انجليزي

والضحية المسلح دايمي أكيوز، 46 عاما، تلقى عام 2004 حكما بالسجن مدى الحياة لقتله طفلا اسكتلنديا يبلغ من العمر عامين ونصف العام، اليستير غريماسون، في تركيا عام 2003.

قتل طفل انجليزي

ووقع حادث قتل الطفل في مقهى_تركي بمدينة فوكا المطلة على بحر إيجة، حيث تلقى الطفل طلقة رصاص طائشة حين كان يجلس في عربته قرب أمه، في الوقت الذي كان فيه المسلح التركي، يعمل في تجارة السيارات، يطلق الرصاص على 3 أشخاص بسبب خلافات في منضدة مجاورة

قتل طفل انجليزي

ووفقا لتقارير في وسائل الإعلام التركية، قتل المسلح بالرصاص في حفل زفافه.

قتل طفل انجليزي

بعد أن اقترب منه رجل يرتدي قناعا وأطلق عليه الرصاص، فيما كان يدخن برفقة صديق خارج #قاعة_العرس. وأصيب ذلك الصديق بجروح من جراء إطلاق النار، نقلا عن صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

قتل طفل انجليزي

وتستجوب الشرطة التركية 5 أشخاص فيما يتعلق بجريمة القتل. وتعتقد أن المشتبه به الرئيسي كان برفقة القتيل في السجن. وكان الطفل الذي قضى في جريمة تعود إلى 14 عاما مضى كان لأم تركية، أوزليم، وأب اسكتلندي، ديفيد غريماسون.

قتل طفل انجليزي

وكانت الأم في ذلك المساء الحزين تتناول العشاء في مقهى على أحد الأرصفة برفقة طفلها ووالدتها جدة الطفل، عندما اندلع نزاع في منضدة مجاورة بسبب خلاف، وأطلق المسلح 6 رصاصات على 3 أشخاص، وأصابت رصاصة قاتلة الطفل في عربته. وأسفر الحادث عن مقتل بائع هواتف وجرح اثنين آخرين.

قتل طفل انجليزي

وكان الأب في هذه اللحظة الدامية في اسكتلندا، وتلقى النبأ عبر دموع زوجته، التي انفصل عنها في وقت لاحق. وفر المسلح التركي عقب الحادث، وألقي القبض عليه في منزل أحد أقاربه. ومثل للمحاكمة عام 2004، ووجهت إليه المحكمة اتهامات بالقتل

Next
التعليق
التعليقات ()
الاسم *
*
التعليق
التعليقات ()
الاسم *
التعليق
*