EN
  • تاريخ النشر: 26 مارس, 2017

المرور: انشغال السائق بجواله سبب انقلاب حافلة المعتمرين الأردنيين

انقلاب حافلة

وفاة 4 معتمرات وإصابة 34 آخرين

(الرياض - mbc.net) وجه أمير تبوك الأمير فهد بن سلطان جميع الأجهزة الأمنية والمدنية، بتقديم المساعدات والرعاية الطبية للمصابين بحادثةحافلة المعتمرين الأردنية، التي وقعت أمس الأول الجمعة على طريق تبوك - المدينة، ونقلهم إلى مستشفيات مدينة تبوك، مقدماً العزاء والمواساة لذوي وأسر المتوفين، وللمصابين بالشفاء العاجل.

من جانبه، كشف مصدر في مرور منطقة تبوك لصحيفة "عكاظ" أن انشغال قائد الحافلة الأردنية بالبحث عن هاتفه الجوال أثناء القيادة تسبب في انقلاب الحافلة ووفاة 4 معتمرات وإصابة 34 آخرين على طريق تبوك - المدينة المنورة أثناء رحلة العودة إلى الأردن.

وطبقاً للمرور، فإن الهاتف سقط بين ساقي السائق، فانشغل بالبحث عنه ما أدى إلى وقوع الحادثة.

في المقابل، حاولت الشركة التي تتبع لها الحافلة تبرئة سائقها من مسؤولية الحادثة، وعزت الأمر إلى سوء الأحوال الجوية في منطقة تبوك، وأوضحت في بيان أمس أن الحافلة التي تعرضت للحادثة مؤهلة فنياً من مختلف الجوانب، وتم التأكد من صلاحية الإطارات والكوابح وغيرها من الأمور الأساسية التي تحرص الشركة على توافرها في الحافلات.