EN
  • تاريخ النشر: 09 ديسمبر, 2014

الشريان لـ"وزير الصحة الجديد": هذا ما يعانيه الأطباء السعوديون

وجّه الأستاذ والزميل داود الشريان مقدم برنامج "الثامنة" عبر صفحته الشخصية في موقع التواصل الاجتماعي الشهير "تويتر" عدّة رسائل إلى معالي وزير

  • تاريخ النشر: 09 ديسمبر, 2014

الشريان لـ"وزير الصحة الجديد": هذا ما يعانيه الأطباء السعوديون

وجّه الأستاذ والزميل داود الشريان رئيس تحرير برنامج "الثامنة" عبر صفحته الشخصية في موقع التواصل الاجتماعي الشهير "تويتر" عدّة رسائل إلى معالي وزير الصحة الدكتور محمد آل هيازع، وافتتح الشريان رسائله  للوزير آملاً منه اعادة النظر في الكادر الطبي الجديد، الذي ساهم في رحيل استشاريين سعوديين متميزين.

وكتب الشريان: "الكادر الجديد جمّد رواتب نصف الممارسين الصحيين في المستشفيات التخصصية، وساوى بين جراح عام، وآخر متخصص في زراعة الأعضاء وعلاج السرطان، وقتل رغبة الطبيب السعودي في التخصصات النادرة، إضافةً إلى أنّه يهدد برحيل أطباء سعوديين مميزين، إلى دول مجاورة، حيث تصل رواتبهم إلى أكثر من ثلاثة أضعاف ما يحصلون عليه في بلدهم .

واستطرد داود: "هناك عشرات المبتعثين إلى مستشفيات تخصصية في أميركا، سيفقدهم البلد، لأنهم لن يعودوا، بسبب تجميد ترقياتهم، وخفض رواتبهم بسبب الكادر الجديد السعودية ستصبح خلال السنوات المقبلة بلداً مستورداً للخبرات الأجنبية في شكل دائم وبمبالغ ضخمة جداً.

وكشف الشريان بعض المشاكل التي لوحظة على  الكادر الجديد فرَّق بين الطبيب السعودي والطبيب الأجنبي، وعلى نحوٍ غير عادل، ينطوي على تمييزٍ غير مبرر أو مفهوم، وترفضه القوانين الدولية.

ونوّه الشريان: "في الكادر الجديد الطبيب الأجنبي، يحصل على أربعة أضعاف راتب الطبيب السعودي، رغم أنهما في التخصص ذاتهوضرب داوود مثلاً فقال: "في الكادر الجديد جرّاح زراعة كبد أجنبي راتبه 250 ألف ريال، وزميله السعودي الذي يفوقه قدرة وخبرة، يحصل على 60 ألف ريال.

صورة من رسائل الشريان لمعالي وزير الصحة
381

صورة من رسائل الشريان لمعالي وزير الصحة

وأشار داود: "بعد ظلم الكادر الجديد، كيف يمكن إقناع الطبيب السعودي بالبقاء في بلده، وهو يرى أن جنسيته أصبحت وسيلة لغمط حقه، وتطفيشه من بلده،الكادر الطبي الجديد سيقضي على مستشفيات تخصصية متميزة مثل مستشفى الملك فيصل التخصصي و الحرس الوطني، و قوى الأمن، والمستشفيات العسكرية".

واختتم داود الشريان رسائله للوزير محذراً فكتب: "الكادر الجديد سيحرم مستشفياتنا من أطباء سعوديين خلاّقين، أنفقت عليهم الدولة ملايين الريالات وسيزيد طوابير المرضى في المستشفيات التخصصية".