EN
  • تاريخ النشر: 22 فبراير, 2015

الإمارات.. هذا جزاء من يسرق عطر مراحيض الطائرات

طيران الإمارات

أصدرت الهيئة القضائية في محكمة الجنايات بدبي حكمها في قضية اتهام موظف "فلبينيبعد إدانته باختلاس زجاجات عطر تستخدم في مراحيض الطائرات.

  • تاريخ النشر: 22 فبراير, 2015

الإمارات.. هذا جزاء من يسرق عطر مراحيض الطائرات

أصدرت الهيئة القضائية في محكمة الجنايات بدبي حكمها في قضية اتهام موظف "فلبينييعمل في مهنة مساعد تموين في شركة عائدة لشركة "طيران الإماراتلإدانته باختلاس زجاجات عطر تستخدم في مراحيض الطائرات، فيما قال أمام النيابة إنه أراد إرسالها إلى ذويه في موطنه.

وذكرت صحيفة "الإمارات اليوم" أن المحكمة قضت بمعاقبة المتهم بالحبس ستة أشهر، وتغريمه 45 ألفاً و948 درهماً، وأمرت بإبعاده عن الدولة بعد قضاء مدة العقوبة.

وقالت النيابة العامة في أوراق الدعوى، إن المتهم (32 عاماًاستولى بسبب وظيفته، بغير حق، على تسع زجاجات عطور، بقيمة 221 درهماً، وثلاث زجاجات عطور نسائية بقيمة 81 درهماً، من طائرات تابعة لـ"طيران الإماراتبعد أن دخل إليها لتزويدها بالأطعمة الخاصة بالمسافرين، ووضعها في بنطاله، مضيفة أنه تبين استيلاؤه أيضاً على مبلغ 570 باتاً تايلاندياً (62 درهماًالمخصص لتبرعات "طيران الإماراتوورق لعب عليه شعار "طيران الإمارات" بقيمة ثلاثة دراهم.

وقالت أوراق الدعوى، إن المتهم اختلس أيضاً نظارة شمسية نسائية بقيمة خمسة دراهم، ومحفظة جلدية بقيمة 10 دراهم، وقلادة ذهبية بقيمة 50 درهماً، فيما قال عريف من شرطة دبي، في تحقيقات النيابة العامة، إن معلومات موثوقاً بها وردت إليهم، تفيد قيام المتهم بالاستيلاء على منقولات من الطائرات، فتم إلقاء القبض عليه، وبتفتيشه عثر بحوزته على المسروقات، مضيفاً أنه بسؤاله عنها أفاد بأنه استولى عليها أثناء مزاولته عمله. وأضاف العريف أنه تم اصطحاب المتهم إلى مقر سكنه، وهناك عثر على عدد من المنقولات الأخرى، التي أفاد المتهم بأنه استولى عليها في وقت سابق بالطريقة ذاتها.

وأوضحت أوراق الدعوى أن المتهم أقر في إفادته بتحقيقات النيابة العامة بسرقة عدد من المنقولات، وأشار إلى أنه يعمل في الشركة منذ أربعة أعوام، وأنه في يوم الواقعة، وأثناء مزاولته عمله في تزويد الطائرات بوجبات الطعام، استولى على عدد من زجاجات العطر الخاصة بمراحيض الطائرة، وقام بإخفائها خلف حزام بنطاله، مبيناً أنه تمكن من إخراجها، إلا أنه في اليوم نفسه كرر فعلته، واستولى على عدد من المنقولات، إلا أنه تم إلقاء القبض عليه، وبالاستفسار منه أقر بسرقتها، إضافة إلى زجاجات العطر الخاصة بمراحيض الطائرة. وقال في تحقيقات النيابة العامة، إنه استولى على تلك المسروقات لإرسالها إلى ذويه في موطنه.