EN
  • تاريخ النشر: 26 مارس, 2017

اصطدام جسم فضائي بالأرض في رمضان.. و"فلكية جدة" تعلّق

6- نيزك

أكدت الجمعية الفلكية بجدة أن...

  • تاريخ النشر: 26 مارس, 2017

اصطدام جسم فضائي بالأرض في رمضان.. و"فلكية جدة" تعلّق

(الرياض - mbc.net) أكدت الجمعية الفلكية بجدة أن ما تردد حول اصطدام جسم سماوي بالأرض في شهر رمضان المقبل مجرد خرافة، وشائعة لا أساس علمي لها، وذلك تعليقاً على ما يروّج له رواد مواقع التواصل الاجتماعي، حول وجود جسم فضائي يسمى "نيبيرو" في طريقة إلىالأرض، وسيصطدم بها في شهر رمضان المقبل.

وشددت الجمعية على أن ما شائعة بلا أساس، قائلة: "لا وجود لجسم سماوي مُسجَّل لدى الاتحاد الفلكي الدولي، أو اكتشف بواسطة أي وكالة فضاء، أو مرصد فلكي حول العالم، تحت اسم (نيبيروأو غيره من الأسماء التي أطلقت على هذا الجسم المجهول، ولا يوجد أجسام فضائية مرشحة للاصطدام بالأرض خلال العام الحالي، كما لم يتم رفع مستوى التحذير على مقياس (تورينو) من خطر اصطدام الأجسام الفضائية بالأرضبحسب صحيفة "المدينة".

ورداً على إدعاء أن "نيبيرو" قادم في مسار باتجاه القطب الجنوبي للأرض ولا يمكن رؤيته من النصف الشمالي للكرة الأرضية، فإن المرصد الفلكي الكبير في سليدنغ سبريغ بأستراليا عند خط العرض 31 درجة جنوباً، وموقع تلسكوب جنوب إفريقيا الكبير عند خط العرض 34 درجة جنوباً، قادران على رصده، كما أن نقاط مراقبة في الأرجنتين وتشيلي في أقصى الجنوب عند خط العرض 35 درجة، وهذا يعني أن قطب القبة السماوية الجنوبية، سيكون فوق الأفق للراصدين في تلك المواقع، لذلك لا توجد نقطة في القبة السماوية الجنوبية لا يمكن تغطيتها من خلال تلسكوب أو أكثر.