EN
  • تاريخ النشر: 08 ديسمبر, 2014

إشادة كبيرة بإجراءات التطهير الأخيرة داخل هيئة الأمر بالمعروف

عبداللطيف آل الشيخ

أشاد الكاتب السعودي محمد العصيمي بكل الأعمال والتصريحات الأخيرة الصادرة عن رئيس هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، واصفا تلك الإجراءات بأنها مبشرة، خاصة على صعيد التخلص من قيادات سابقة أساءت للهيئة ولدورها.

  • تاريخ النشر: 08 ديسمبر, 2014

إشادة كبيرة بإجراءات التطهير الأخيرة داخل هيئة الأمر بالمعروف

أشاد الكاتب السعودي محمد العصيمي بكل الأعمال والتصريحات الأخيرة الصادرة عن رئيس هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، واصفا تلك الإجراءات بأنها مبشرة، خاصة على صعيد التخلص من قيادات سابقة أساءت للهيئة ولدورها.

وأضاف العصيمي في تصريحات خاصة لنشرة MBC الاثنين 8 ديسمبر/كانون الأول 2014 أنه بعض القيادات داخل الهيئة استغلت نفوذها وأساءت إلى المواطنين.

ودعا العصيمي إلى ضرورة أن يكون عمل الهيئة وفق استراتيجية مؤسسية ولا ترتبط بشخص رئيسها الحالي الذي يبذل جهودا كبيرة في تطوير أعمال الهيئة رافعا شعار "حماية لا تسلط".

وشدد العصيمي على أن فكرة الوصاية على المواطنين مرفوضة بشكل عام، وأن كل إنسان حر في تصرفاته طالما أنه لا يضر الآخرين، داعيا في السياق ذاته إلى ضرورة التخلص من فكرة الوصاية خاصة من جانب أفراد بعينهم يؤمنون بأفكار ومعتقدات خاصة ولا ينتسبون إلى الهيئة بشكل أو بآخر.

وكان عبداللطيف آل الشيخ - رئيس هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر - قد أعلن عن تطهير جهاز الهيئة من قادتها "المسيئينوأكد نجاح الخطة التدريبية الطموحة في تطهير مرفق الهيئة من بعض القيادات السابقة التي كانت تسيء للهيئة، مؤكداً أن "مديري الإدارات يستطيعون الآن إدارة مرفق الهيئة فيما هو جالس في منزله".