EN
  • تاريخ النشر: 29 مارس, 2015

ألمانية تحتج منذ ربع قرن لإلغاء التوقيت الصيفي

التوقيت الصيفي

ذكرت قناة إذاعية بإقليم بافاريا الألماني أن امرأة في مقاطعة ألجايو رفضت اليوم الأحد تغيير ساعتها في احتجاج جرى حشد الدعم له بشكل واسع ضد التوقيت الصيفي الذي شهد مثولها أمام المحكمة عدة مرات خلال 25 عاما.

ذكرت قناة إذاعية بإقليم بافاريا الألماني أن امرأة في مقاطعة ألجايو رفضت اليوم الأحد تغيير ساعتها في احتجاج جرى حشد الدعم له بشكل واسع ضد التوقيت الصيفي الذي شهد مثولها أمام المحكمة عدة مرات خلال 25 عاما.

وكانت يوتي نيو وهي أم (59 عاما) لأربعة أبناء قد أطلقت في بادئ الأمر الاحتجاج في عام 1990 نظرا لأنها تعتقد أن إجبار أطفالها على النهوض من الفراش ساعة واحدة مبكرا يعرقل روتينهم طبقا لقناة "بايريشر روندفونك" الإذاعية.

وعندما بدأت إحضار أطفالها من المدرسة بتأخير ساعة واحدة يوميا، اضطرت لحضور جلسة للمحكمة لكن أحد القضاة رفض القضية مما أثار اهتماما إعلاميا واسعا.

وعندما كررت الاحتجاج بعد ذلك بعام، اضطرت لدفع غرامة نحو ألف مارك (حوالي 550 دولارا).

يذكر أن ألمانيا تبدأ العمل بالتوقيت الصيفي في الأحد الأخير من مارس/آذار حتى الأحد الأخير من أكتوبر/تشرين الأول من كل عام، ويتم تقديم الساعة لمدة 60 دقيقة.