EN
  • تاريخ النشر: 30 أغسطس, 2013

أكثر 7 فنادق تكنولوجية في العالم

YobotYotel

الروبوت في فندق يوتيل بنيويورك

يبدو أن روبوتات تخزين الأمتعة، وهواتف "أي فون" التي تستخدم بدلا من مفاتيح الغرف، والمصعد الذي يلعب الايقاعات الموسيقية المختلفة بحسب عدد الزبائن

  • تاريخ النشر: 30 أغسطس, 2013

أكثر 7 فنادق تكنولوجية في العالم

يبدو أن روبوتات تخزين الأمتعة، وهواتف "أي فون" التي تستخدم بدلا من مفاتيح الغرف، والمصعد الذي يلعب الايقاعات الموسيقية المختلفة بحسب عدد الزبائن، يعتبروا أحد ميزات المستقبل في معظم الفنادق التي تستخدم التكنولوجيا في العالم.

1-  فندق "يوتيل نيويورك"

ويتم استبدال مفاتيح الغرفة في فندق "يوتيل نيويورك" من خلال استخدام البطاقات الإلكترونية، ويمكن أن يتعرف الضيوف على روبوت الفندق "يوبوت" الذي يخزن أمتعتهم.

وتتحول الغرف إلى أمكنة عازلة الصوت، فضلا عن إمكانية تحريك السرير لإتاحة مساحة إضافية، وعمل مكيفات الهواء من خلال أجهزة استشعار الحركة.

2-  فندق "بلوأب هول 50 50" في مدينة بوزنان في بولندا

ولا يتضمن الفندق البولندي أي أرقام للغرف، إذ أن الضيوف يقيمون في غرفهم ويفتحونها من خلال جهاز "أي فون" الذي يستخدم تقنية التعرف الرقمية لفتح الأبواب. ويتم تزيين الفندق من خلال منشآت الفن الرقمي.

فندق "كيو تي" في مدينة سيدني في أستراليا

وتصدع الموسيقى في المصعد بحسب عدد الأشخاص، ويتراوح الفن الرقمي بين تركيب الأضواء، وفيديو HD.

4-  فندق "ذا ويت" في شيكاغو

وتضبط أجهزة الاستشعار إلكترونيا حرارة الجو وحرارة الجسم في الفندق. ويمكن التمتع بمزيد من الرفاهية، من خلال طلب خدمة تنظيف الغرفة الخاصة عبر إرسال رسالة مباشرة الهاتف المحمول الذي يحمله أقرب عضو من الموظفين. ويؤدي نظام الصوت في الأماكن العامة، وفقا لتوقيت ساعات اليوم، حيث تزقزق العصافير في النهار  والصراصير في الليل.

5-  فندق "شبة جزيرة هونغ كونغ"

وتم وضع الأقراص الإلكترونية حسب الطلب في الغرف، إذ يتم برمجتها مسبقا باللغة المناسبة، ويمكن استخدامها لطلب لأفلام والوصول لأدلة المدن في هونغ كونغ. وتسمح ألواح اللمس بجانب السرير لنزلاء الفندق، بالاتصال بالتدبير المنزلي، وتفعيل الإشارة الإلكترونية "لا إزعاجوضبط الإضاءة.

6-  فندق "أشوايا" في جزيرة إبيزا في اسبانيا

ويمكن أن يدفع الضيف ثمن كل شيء من خلال تفحص جهاز البيومترية لبصمات الأصابع. ولا يستخدم الضيف لدى الدخول إلى فندق "أشوايابطاقة الائتمان، بل بصمات الأصابع. ويمكن أن يدفع الضيف ثمن كل شيء بدءا من خدمة الغرف إلى المشروبات على البار، من خلال لمس الشاشة على الماسح الضوئي البيومتري.

7-  فندق "1000" في سياتل

وتكشف أجهزة استشعار الأشعة تحت الحمراء في الغرف حرارة جسم الضيوف وتنذر الموظفين بقدومهم. ويوجد ميزة تكنولوجية مثيرة للإهتمام في الفندق، إذ يتضمن البهو ملعب ظاهري للغولف مع أنظمة تتبع الأشعة تحت الحمراء التي تسمح للنزلاء بلعب 50 لعبة غولف.