EN
  • تاريخ النشر: 11 سبتمبر, 2013

أسباب التعرّق والروائح الكريهة

روائح كريهة

روائح كريهة

فترة الصيف من أكثر الفترات التي تمثّل مشكلة لدى الكثيرين بسبب إرتفاع درجات الحرارة وتكوّن العرق الذي غالباً ما ترافقه روائح غير محبّبة مما يتسبّب في إحراج للكثيرين.

(بيروت- mbc.net) فترة الصيف من أكثر الفترات التي تمثّل مشكلة لدى الكثيرين بسبب إرتفاع درجات الحرارة وتكوّن العرق الذي غالباً ما ترافقه روائح غير محبّبة مما يتسبّب في إحراج للكثيرين. فالتعرق ليس أمراً محرجاً إنما ما يرافقه من روائح كريهة، أو ما تسبّبه من وجود إلتهابات وخاصة في بعض المناطق الخاصة مثل تحت الإبطين.

يذكر أن التعرّق هو الوسيلة الطبيعية التي يقوم بها الجسم لتخفيف درجة حرارة الجسم.

كما أن التعرق يتم من خلال الغدد العرقية والتي تتواجد بالجسم والعرق عادة ما يتكون من الماء ومعه بعض الأملاح الذائبة فيه وهي التي تسبب وجود البكتريا والفطريات والتي تسبب بدورها الروائح الكريهة.

والذين يكثرون من تناول الأطعمة الحارّة يتسبّب ذلك في زيادة كميّة التعرّق وخاصة بمنطقة الوجه والرقبة.

وتناول المشروبات التي تحتوي على الكافيين يساعد أيضاً على زيادة التعرّق.

وزيادة الوزن تضاعف التعرّق وزيادة الإفرازات العرقية كما أن التدخين يضاعفها.