EN
  • تاريخ النشر: 24 ديسمبر, 2010

غازلت رئيسها في العمل.. وقالت: "إن والدتها تغار منها" MBC4 :"كونجيتا" زعمت إخلاصها لحبيبها فخرجت خاسرة من "لحظة الحقيقة"

صدمة الخروج على وجه كونجيتا

صدمة الخروج على وجه كونجيتا

بعد أن كانت قاب قوسين أو أدنى من الحصول على مبلغ 100 ألف دولار، خسرت الأمريكية كونجيتا لويلين -22سنة- بعد أن قالت "كذبا" إنها لم تندم على العودة إلى حبيبها "نيك".

ادعاء كونجيتا الكاذب جعلها تخسر الحب والمال، في حلقة الخميس 23

  • تاريخ النشر: 24 ديسمبر, 2010

غازلت رئيسها في العمل.. وقالت: "إن والدتها تغار منها" MBC4 :"كونجيتا" زعمت إخلاصها لحبيبها فخرجت خاسرة من "لحظة الحقيقة"

بعد أن كانت قاب قوسين أو أدنى من الحصول على مبلغ 100 ألف دولار، خسرت الأمريكية كونجيتا لويلين -22سنة- بعد أن قالت "كذبا" إنها لم تندم على العودة إلى حبيبها "نيك".

ادعاء كونجيتا الكاذب جعلها تخسر الحب والمال، في حلقة الخميس 23 ديسمبر/كانون الأول من برنامج "لحظة الحقيقة"؛ الذي يُذاع على قناة "MBC4".

"كونجيتا" اندفعت بغرابة في الإجابة على الأسئلة، ولم تكن تعلم أن ما تخفيه في نفسها سيظهر أمام الجمهور، وحدث ما كانت تخشاه، وأظهر البرنامج كذبها في تلك الحلقة؛ التي صدمت فيها حبيبها "نيك" كثيرًا بإجاباتها المثيرة.

ويعرض برنامج لحظة الحقيقة "The Moment of Truth" يومي الخميس والجمعة الساعة 18:00 (جرينتش) و21:00 (السعودية) علىMBC4، ويخضع المتسابق فيه لـ21 سؤالا على 6 مستويات؛ لكي يفوز -في النهاية- بمبلغ نصف مليون دولار.

"نيك" كاد يفقد أعصابه أكثر من مرة؛ بسبب إجابات صديقته، إلا أن "آبريل" والدة "كونجيتا" عملت جاهدةً على احتواء غضبه؛ الذي كان يزداد مع كل إجابة لابنتها.

"الغاية تبرر الوسيلةهذا ما اعترفت به "كونجيتا" بعد أن قالت: إنها مستعدة لتمثيل فيلم للبالغين من أجل الحصول على المال، بل وأكدت أنها غازلت رئيسها في العمل بهدف التقدم في حياتها المهنية، معتبرة أن ذلك مشروع ما دام يجعلها تصل إلى ما تريد.

"نيك" -من جانبه- اعترف بأنه لم يكن يعرف "كونجيتا" على حقيقتها قبل تلك الإجابات، وخاصة بعد أن علم أنها كانت ترتدي ثيابا مثيرة بعد مغادرتها المنزل لكي تثير إعجاب الرجال.

بعد أن شعر مقدم البرنامج "مارك ولبرج" بسخونة الموقف بين كونجيتا وحبيبها "نيكحاول أن يهدئ من أجواء التوتر بينهما، ونصحها بأن تفكر كثيرا قبل الإجابة على أي سؤال، إلا أن "كونجيتا" لم تكترث بنصائحه قائلة: "ما الذي لم أفعله؟".

وبالفعل استمرت "كونجيتا" في صدماتها لحبيبها "نيكبعد اعترافها أنها لم ولن تستطيع التوقف عن مغازلة الرجال، حتى لو طلب منها "نيك" ذلك.

"كونجيتا" اعترفت كذلك بأنها قبلت هدايا من رجال تشعر نحوهم بانجذاب، وقالت: إنها فعلت مع زميل لها في العمل أشياء لو علم حبيبها "نيك" بها فإنه سوف يثور، وهو ما كاد يحدث بالفعل أثناء الحلقة.

وفي مفاجأة أخرى ذكرت "كونجيتا" أنها شربت كثيرا من الكحول أثناء حملها، كما اعترفت بأنها شاركت أحد أصدقائها تفاصيل علاقتها الحميمية مع حبيبها "نيك".

وفي إجابة صدمت الأم "آبريل" وجمهور الحاضرين في البرنامج، اعترفت "كونجيتا" بأنها تشعر بأن والدتها تغار من جمالها، وهو الأمر الذي استنكرته "آبريل" بشكل واضح.

كما أكدت "كونجيتا" أيضا أنها شعرت بالسعادة بعد أن غادرت والدتها "آبريل" منزلها مؤخرا، وهي الإجابة التي جعلت دموع أمها تنساب، بعد فشلها في تمالك نفسها.

"آبريل" شعرت أن ابنتها ظلمتها بإجابتها، ولكن "كونجيتا" استمرت في صدماتها لها، عندما قالت: إنها تشعر أن والدتها تخلت عنها أثناء حملها ولم تقف بجوارها.

ويبدو أن غضب الأم "آبريل" نزل على ابنتها "كونجيتا"؛ لتخسر في برنامج "لحظة الحقيقةوتخرج دون الحصول على دولار واحد.

كونجيتا تتساءل ما الذي لم أفعله؟

الصدمة جعلت الدموع تنساب من الأم

الصدمة تبدو على وجه الحبيب نيك