EN
  • تاريخ النشر: 31 ديسمبر, 2010

اعترف بأخطائه ولم يندم لموت صدام MBC4: بوش يتفوق على أوباما وكلينتون بـ"لحظات حاسمة".. ويبيع مليوني نسخة في شهرين

تصدر الرئيس الأمريكي السابق جورج دبليو بوش قمة مبيعات كتب عام 2010 بكتابه الأخير "لحظات حاسمة - Decision Points" الذي حقق مبيعات وصلت مليوني نسخة مطبوعة وإلكترونية، منذ إصداره أوائل نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، متفوقًا على الرئيس الحالي باراك أوباما بكتابه للأطفال "إليك أغني.. رسالة إلى بنتيَّ".

  • تاريخ النشر: 31 ديسمبر, 2010

اعترف بأخطائه ولم يندم لموت صدام MBC4: بوش يتفوق على أوباما وكلينتون بـ"لحظات حاسمة".. ويبيع مليوني نسخة في شهرين

تصدر الرئيس الأمريكي السابق جورج دبليو بوش قمة مبيعات كتب عام 2010 بكتابه الأخير "لحظات حاسمة - Decision Points" الذي حقق مبيعات وصلت مليوني نسخة مطبوعة وإلكترونية، منذ إصداره أوائل نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، متفوقًا على الرئيس الحالي باراك أوباما بكتابه للأطفال "إليك أغني.. رسالة إلى بنتيَّ".

وكشف برنامج "The Insider" الذي يُعرض على MBC4 أن جورج بوش ينافس بقوة على لقب أكثر الكتب مبيعًا بكتابه "لحظات حاسمة - Decision Points" الذي حقق مبيعات تجاوزت مليوني نسخة في أقل من شهرين، فتساوى مع مبيعات مذكرات الرئيس الأمريكي الأسبق بيل كلينتون "حياتي" التي بلغت مليونين و200 ألف نسخة منذ إصداره في عام 2004.

وكشف بوش في كتابه الذي يتألف من 500 صفحة عن 14 قرارًا منفصلاً اتخذها خلال ولايته الرئاسية مع تحليلٍ لكيفية توصله إليها، كاشفًا الكثير من الأسرار الخفية والجوانب المظلمة من البيت الأبيض، وكواليس إدارته واعترافه بأخطائه قبل غزو العراق وعدم العثور على أسلحة دمار شامل بعد أن كانت تقارير استخباراتية أكدت أن الرئيس العراقي حينها صدام حسين كان يملكها.

وعلى الرغم من كل تلك الأخطاء التي اعترف بها بوش في كتابه، فإن قراره غزو العراق لم يكن خطأً من وجهة نظره؛ حيث يرى أنه خلص العالم من صدام حسين، قائلاً: "العالم أفضل بدون صدام حسين في السلطة؛ لأن ذلك معناه أن 25 مليون شخص يعيشون في حريةحسب ما جاء في الكتاب.

ويرى الناشرون أنه لا توجد مبيعات خلال 2010 أفضل من كتاب بوش الذي تبدأ أحداثه باعتداءات 11 سبتمبر/أيلول، والتي غيرت السياسات الخارجية والعسكرية لبوش بشكل جذري، وينتهي بالانهيار الاقتصادي الذي أنهى به إدارته قبل عامين من الآن.

ولم يقف كتاب بوش على معركته السياسية فقط، بل يقترب من شخصيته بشكل أكثر حميميةً عندما يتطرق إلى معركته مع الكحول التي بدأت في شبابه وتغلب عليها في الأربعين من عمره.

وأضاف برنامج "The Insider" أن الرئيس الأمريكي الحالي باراك أوباما بكتابه الأخير للأطفال "إليك أغني" هو المنافس الأول للحظات بوش الحاسمة على قمة إيرادات الكتب لعام 2010 الذي أصدره منتصف شهر نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، وحقق إيرادات تنافس مبيعات كتاب بوش في أقل من شهر واحد.

وتناول أوباما في 31 صفحة مصورة من الكتاب سيرة 13 رئيسًا أمريكيًّا وشخصيات رائدة، والذي اعتبره أوباما تحية لشخصياتهم ورسالة إلى ابنتيه ماليا -12 عامًا- وساشا -9 أعوام- اللتين ظهرتا على غلاف الكتاب، وأهداه إلى زوجته ميشيل.

ويُعتبر كتاب "إليك أغني" الكتابَ الثالثَ لأوباما بعدما أصدر "أحلام من أبي - Dreams From My Father"، و"جرأة الأمل - The Audacity of Hope" الذي جنى منهما أرباحًا تزيد عن خمسة ملايين دولار.

ومن المقرر تخصيص عائدات بيع كتاب أوباما لإنشاء صندوق منح دراسية لأطفال جنود الجيش الذين قُتلوا أو أصيبوا بإعاقات.