EN
  • تاريخ النشر: 28 مايو, 2012

أكدت أن المنافسة كانت حامية في البرنامج منال ملاط: توقعت أن تخلصني لجنة تحكيم Arabs Got Talent.. فأتى تصويت الجمهور ليغمرني

اللبنانية منال ملاط

اللبنانية منال ملاط

رغم تأهلها للمرحلة النهائية بعد أن حازت على أعلى نسبة تصويت من قبل الجمهور، إلا أن المتسابقة اللبنانية منال ملاط أكدت أنها لم تكن تتوقع أن تحصل على هذه النسبة من التصويت بسبب المنافسة القوية بين المواهب الموجودة في الحلقة، وقالت منال: "المنافسة كانت حامية فكل المتسابقين من أصحاب.. تابع التفاصيل.

  • تاريخ النشر: 28 مايو, 2012

أكدت أن المنافسة كانت حامية في البرنامج منال ملاط: توقعت أن تخلصني لجنة تحكيم Arabs Got Talent.. فأتى تصويت الجمهور ليغمرني

رغم تأهلها للمرحلة النهائية بعد أن حازت على أعلى نسبة تصويت من قبل الجمهور، إلا أن المتسابقة اللبنانية منال ملاط أكدت أنها لم تكن تتوقع أن تحصل على هذه النسبة من التصويت بسبب المنافسة القوية بين المواهب الموجودة في الحلقة.    

 وقالت منال: "المنافسة كانت حامية فكل المتسابقين من أصحاب المواهب الرائعة، وخاصة المتسابقين السبعة الآخرين معي في الحلقة كانوا من أقوى المواهب، خاصة Haspop والطفل التونسي أحمد التريكي. أملي كان كبيرا بأن أكون من بين الثلاثة الأعلى تصويتا من الجمهور، لكنني تفاجأت بأنني الأعلى من بينهم فقد كنت أتوقع أن تخلصني لجنة التحكيم فأتى التأهّل من الجمهور، الذي أعتز بدعمه".

وعن سبب تفضيلها برنامج "Arabs Got Talent" على برامج غنائية متخصصة لتشترك فيها قالت منال: "هذا البرنامج يعطي فرصا أكثر لصاحب الموهبة كي يعكس كل ما بداخله من طاقات ومواهب وقدرات وليظهرها، فأنا أغني صحيح لكنني أرغب بأن أكون في عرض واحد متكامل من رقص وتمثيل وغناء وإخراج، ولا يوجد برنامج آخر يعطي هذا المجال الواسع والمتنوع للمشتركين".

وفيما يخص المنافسة مع مغني الأوبرا مكسيم الشامي في النهائيات، خاصة وأنه لبناني وتأهل أيضا من خلال تصويت الجمهور، وهو ما يعني أنه حصل على تصويت من مختلف الدول العربية تماما مثل منال، أوضحت أنها كانت قد فرحت لتأهل مكسيم كما لو أنها تفرح لتأهلها؛ حيث برهن على قدرته على جذب الملايين من المشاهدين من أنحاء الوطن العربي، لينتهي عامل التصويت بحسب الجنسية ويصبح التصويت تبعا للموهبة وتأثيرها وجماليتها، وهذا هو المفروض بحسب قولها، وأضافت منال: "سواء ربح مكسيم أم ربحت أنا، فسأكون سعيدة كلبنانية حصل أحد أبناء بلدها على لقب على مستوى الوطن العربي".

أما عن تعليق نجوى كرم "بنتحر إذا ما تأهلتي للنهائياتفقالت منال: "سلامة قلبهاوتابعت: "من بداية البرنامج اتبعت نصائحها، فكل ما تقوله وتعلق عليه يجب أخذه بالحسبان، خاصة وأنها مدرسة غناء؛ لم أصدق ما قالته، لي الشرف أن أنال استحسانها ومديحها، وهو ما شجعني وحمسني لتحضير شيء أقوى".

منال تميل للغناء الغربي أكثر من العربي، ومع هذا فهي تحب أن تستمع وتتعلم من ماجدة الرومي، وتطرب لأغنيات الست أم كلثوم، وتصحو على أغنيات السيدة فيروز والراحلة وردة الجزائرية، وتعشقك نجوى كرم وكارول سماحة، وتعلق قائلة: "لا أجد نفسي في الغناء العربي، لكنني لن أتردد في أداء أغنيت تجمع بين الاثنين، وهو ما يمكن أن أقدمه في الحلقة النهائية، أغنية غربية بلمسات عربية، أما في المستقبل، فأحب أن أغني أغنيات أم كلثوم وفيروز بنمط وتوزيع جديدين، وعلى طريقتي الخاصة".

وألمحت منال في حديثها إلى أن هذه المشاركة هي الأولى لها في برنامج لاكتشاف المواهب، رغم أنها تغني منذ أن كانت في الخامسة من عمرها، وبدأت الغناء في المناسبات منذ عشر سنوات تقريبا، لكن هذه المرة الأولى التي تغني فيها أمام عشرات الملايين من المشاهدين العرب وقالت: "هذه المرة الأولى التي أغني فيها أمام الملايين وعلى الهواء مباشرة، قبل صعودي على خشبة المسرح تملكني خوف كبير، لكن ما إن رأيت لجنة التحكيم والجمهور أمامي نسيت نفسي وأحسست بأنني في مكان آخر من هذا العالم".

حلم منال أن تكمل دراستها في مجال الغناء منذ طفولتها، ورغم أنها تدرس الإخراج والتمثيل وتعشق التلفزيون والسينما، إلا أنها تفضل أن تستمر بالغناء، وتأمل بأن تتمكن من الجمع بين الفنين، وأن تخرج بنفسها كليبات أغنياتها القادمة.