EN
  • تاريخ النشر: 27 يونيو, 2012

تمنى أن يفتح مدرسة لتعليم فنون السيرك رضوان شلباوي: الابتكار لا يتعبني لأن أفكاري لا تنتهي في Arabs Got Talent

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

عقل لا يتوقف عن التفكير في كل جديد، وجسد يتمتع بقدرات تساعده على تنفيذ كل ما يفكر فيه.. هذه هي حال متسابق Arabs Got Talent التونسي رضوان شلباوي.. شلباوي يؤكد أن عروض السيرك شيء صعب، خاصة في برنامج Arabs Got Talent؛ لأن الوقت المتاح لتقديم عروض... اقرأ التفاصيل.

  • تاريخ النشر: 27 يونيو, 2012

تمنى أن يفتح مدرسة لتعليم فنون السيرك رضوان شلباوي: الابتكار لا يتعبني لأن أفكاري لا تنتهي في Arabs Got Talent

عقل لا يتوقف عن التفكير في كل جديد، وجسد يتمتع بقدرات تساعده على تنفيذ كل ما يفكر فيه.. هذه هي حال متسابق Arabs Got Talent التونسي رضوان شلباوي.

شلباوي يؤكد أن عروض السيرك شيء صعب، خاصةً في برنامج Arabs Got Talent؛ لأن الوقت المتاح لتقديم عروض مبتكرة قليل للغاية.

يقول شلباوي لـmbc.net: "سأحاول قدر الإمكان أن أقدم عرضًا جيدًا. وعلى أية حال فإن الأفكار لا تنتهي ما دام هناك تكنيك".

السبب وراء الأفكار المتدفقة والدائمة هو خبرة المتسابق التونسي التي تمتد إلى سنوات. هو لا يملك حركة أو اثنتين هما كل ما سيقدمهما في البرنامج، بل هناك المزيد والمزيد، وسيحاول أن يقدم أفضل ما لديه على المسرح، في ظل الوقت المتاح.

شلباوي يحمل مسؤولية نشر فن السيرك في العالم العربي، ويقول: "السيرك العربي ليس معروفًا على المستوى الدولي. أتمنى أن يكون هناك مدارس لتعليم السيرك، ويكون هناك اهتمام من الدول والحكومات العربية".

واحدة من الأحلام التي تراود شلباوي هو أن ينشئ مدارس بماله الخاص، وأن يكون مدرسًا فيها. ولكي يتحقق هذا الحلم، عليه أولاً أن ينال جائزة Arabs Got Talent.

الخوف الذي يسيطر على المتسابق التونسي في الوقت الحالي هو من التصويت، فقال: "عندي ثقة أني سأعجب لجنة التحكيم، لكن التصويت يقلقني".