EN
  • تاريخ النشر: 31 مارس, 2015

كاتي بيري "توبخ" هذه المجلة بشكل قاس، فما السبب؟

خبر محزن عن ملكة المارشميلو كاتي بيري..

كنا قد استقبلنا جميعًا بفرح خبر حمل كايتي بيري! الخبر الذي انتشر كالنار في الهشيم.

ولكن للأسف، الخبر ليس صحيحًا كما توضح صفحة كايتي بيري!

237

الخبر الذي ظهر اليوم 31 مارس/آذار على صفحة النجمة يحوي اعتذارًا رسميًا من مجلة OK Magazine، التي يبدو أنها تعرضت للتوبيخ من بيري. التي استغلت بدورها الفرصة للتذكير باستعداد الميديا لاختلاق القصص بغرض الدعاية.

المجلة اعتذرت بشدة للنجمة، معترفة باختلاقها للشائعة، كما أنها اعترفت أيضًا باختلاق شائعة زواجها، وكذلك استخدام الكاميرات "لاختراق" حياتها الشخصية.

يبدو أننا جميعًا عشنا في الجنة لفترة، ولكن الأمر أفضل بكثير من أن يكون حقيقة. خسارة، فنحن كنا على أحر من الجمر لرؤية "بيري صغيرة". ولكن يبدو أن النجمة لم تعثر على فتى الأحلام بعد!