EN
  • تاريخ النشر: 18 يناير, 2012

بائعة الورد: لميس توجه الصفعة الثانية لمراد وتقرر إتمام زواجها من رأفت

لميس ومراد حب بلا أمل

لميس ومراد حب يواجه التحديات

عودة لميس بقدر ما أشعرت مراد بالسعادة بقدر ما عمقت أحزانه بعد إعلان لميس موافقتها على إتمام الزواج من رأفت في الموعد المحدد.

  • تاريخ النشر: 18 يناير, 2012

بائعة الورد: لميس توجه الصفعة الثانية لمراد وتقرر إتمام زواجها من رأفت

بعد اختفائها لفترة، عادت لميس إلى منزلها، فسارع كل من مراد ورأفت لمقابلتها، وهناك وجهت لميس صفعة لمراد لم يكن يتوقعها، عندما أعلنت أن قرارها الأخير هو إتمام الزواج من رأفت في الموعد الذي حدده، وذلك ضمن أحداث المسلسل التركي "بائعة الورد" الذي تعرضه MBC4.

 ورغم أن هروب لميس واختفائها جاء بسبب عدم قدرتها على إتمام الزواج من رأفت، وقلبها معلق بحب مراد، إلا أنها فاجأت الجميع بقرارها هذا، وبقدر السعادة التي شعر بها رأفت كانت الصدمة لمراد الذي شعر بجرح كبير، خاصة وأنه تحدى رأفت بأنه هو الذي سيظفر بلميس.

لميس بررت لأمها هذا القرار بأنه يسبب لها الراحة، لكن الحقيقة غير ذلك فلم تشعر لميس بالسعادة لدرجة أنها طلبت من رأفت ألا ترتدي فستان زفاف، وهو ما أثار غضبه خاصة أنه كان قد اشتراه.

عزلة وحزن وخيبة أمل.. هكذا هو حال مراد بعد أن تخلت عنه حبيبته التي تزال مقتنعة أنه يحب شيرين وأنه سيتزوجها، لكنه يتظاهر بتمالك نفسه ويحاول إقناع الجميع أن الموضوع انتهى، خاصة بعد أن أرسل إليه رأفت ولميس دعوة الزفاف.. فهل ستنتهي الأمور عند ذلك أم أن مراد سيستعيد حبيبته.. شارك برأيك؟