EN
  • تاريخ النشر: 14 سبتمبر, 2011

الحلقة 3: انتهاء تجارب الأداء وبداية تصفيات فيجاس

انتهاء تجارب الأداء الأولية لتنتقل المسابقة إلى مرحلة أصعب في فيجاس، لتختار اللجنة 58 متسابقا فقط من بين 122، ليتم تصفيتهم بعد ذلك، فيما تشهد الحلقة مفاجآت لم يشهدها البرنامج طيلة مواسمه الست الماضية

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 3

تاريخ الحلقة 14 سبتمبر, 2011

تجارب الأداء تنتقل إلى فيجاس وناشفيل، لتكون المدينتان هما المحطتان الأخيرتان للتجارب، فيما انتقلت المنافسة إلى مرحلة أشد صعوبة خلال أسبوع فيجاس الذي كان الأكثر إرهاقًا على المتسابقين عن أي وقت مضى.

وخلال الحلقة اتجه الراقصون في دالاس إلى المسرح للحصول على أرقام، ومن ثم ليقوموا بتجارب أداء أمام لجنة التحكيم التي ضمت نايجل ليثجو وتوني ريدباث، وتايس ديورو.

وشاركت مجموعة رائعة من المواهب التي أسرت اللجنة وأدهشتهم، ومنهم آيدا ساكي التي نالت تصفيقًا حارًا بعد العرض، وريبيكا هارت، ونيكول كينودسون التي قال عنها تايس إنها من الراقصات اللاتي لا يتكررن إلا كل مئة عام.

ويبدو أن الطائرة الذاهبة إلى فيجاس قد امتلأت في عروض أداء دالاس؛ حيث عانت لجنة التحكيم في الساعات الأولى من تجارب الأداء في ناشفيل مع عدد كبير من التجارب السيئة، التي بالطبع لم تصعد إلى المرحلة المقبلة. وأصبحت أيامهم في المدينة من أكثر الأيام المخيبة للآمال في البرنامج على الإطلاق، ولم يصعد في النهاية إلى 7 متسابقين فقط.

وصعد إلى فيجاس 122 متسابقًا، وكان على لجنة التحكيم أن تختار 10 متسابقين فقط للصعود إلى المراحل النهائية من المسابقة، وكان على كل متسابق أن يتقن رقصات الأسبوع المختلفة التي تنوعت ما بين رقصات عصرية و"هيب هوب" وصالات.

وتم تصفية المتسابقين بإقصاء عدد كبير منهم، فيما تبقى 58 راقصًا فقط ليتم اختيار من سيصعدون إلى المراحل النهائية.