EN
  • تاريخ النشر: 11 يونيو, 2012

تعرضه MBC2 الثلاثاء "ستيفين سبيلبيرج" يصنع مطارًا لـThe Terminal.. والجمهور يرفض نهايته الأصلية

توم هانكس في لقطة من فيلم The Terminal

توم هانكس في لقطة من فيلم The Terminal

لا يعلم كثيرون أن النهاية التي عُرضت في فيلم The Terminal ليست هي النهاية الوحيدة التي صُوِّرت للفيلم، بل الحقيقة أنها هي النهاية البديلة، بعد رفض الجمهور النهاية الأصلية. وكان منتج ومخرج الفيلم "ستيفين سبيلبيرج" قد اضطر إلى بناء ديكور كامل لمطار بعد فشله في العثور على مطار يوافق على استغلاله.

  • تاريخ النشر: 11 يونيو, 2012

تعرضه MBC2 الثلاثاء "ستيفين سبيلبيرج" يصنع مطارًا لـThe Terminal.. والجمهور يرفض نهايته الأصلية

(حسام الدين عماد - mbc.net) لا يعلم كثيرون أن النهاية التي عُرضت في فيلمThe Terminalالذي تعرضه MBC2 الثلاثاء 12 يونيو/حزيران الساعة 6:30 مساءً بتوقيت السعودية؛ ليست هي النهاية الوحيدة التي صُوِّرت للفيلم، بل الحقيقة أن النهاية الأصلية كانت تتضمن سفر البطلة "كاثرين زيتا جونز" مع البطل "توم هانكس" إلى مانهاتن، لكن عند عرض الفيلم في عرض تجريبي في "كاليفورنيا"؛ لم ترق النهاية للجمهور؛ ما ترتب عليه إعادة كتابتها وتصويرها بما ظهرت عليه في النسخة النهائية من الفيلم. وكان منتج ومخرج الفيلم "ستيفين سبيلبيرج" قد اضطر إلى السفر إلى عدة البلدان بحثًا عن مطار يوافق على استغلاله طوال فترة التصوير. وعندما فشل في العثور على ضالته، استغل مساحة ضخمة غير مستخدمة في مطار أمريكي، ليبني ديكورًا كاملاً لمطار بها، بما يتضمنه من متاجر شهيرة.

توم هانكس في لقطة من فيلم The Terminal
416

توم هانكس في لقطة من فيلم The Terminal

الطريف أنه من أجل منح دولة (كراكوزيا) الخيالية التي أتى منها بطل الفيلم، سمة الدولة الحقيقية؛ ابتكر صنّاع الفيلم لغة جديدة مشتقة من الروسية والبلغارية، كما ابتكروا نشيدًا قوميًّا.

جدير بالذكر أنه رغم أن الفيلم مستوحى مما حدث بالفعل للاجئ الإيراني "مهران ناصريورغم إشارة عدة صحف إلى أن مخرج ومنتج الفيلم "سبيلبيرج" اشترى حقوق السيرة الذاتية لناصري؛ فإن وسائل دعائية للفيلم لم تُشِرْ إلى هذه الحقيقة.

توم هانكس في لقطة من فيلم The Terminal
416

توم هانكس في لقطة من فيلم The Terminal