EN
  • تاريخ النشر: 25 أغسطس, 2009

Half Light هاف لايت

راتشيل كارلسون كاتبة الروايات الغامضة والشهيرة والتي تعيش في لندن ...

راتشيل كارلسون كاتبة الروايات الغامضة والشهيرة والتي تعيش في لندن مع زوجها وابنها توماس الذي يبلغ من العمر سبع سنوات، وتعاني بعد وفاة توماس حيث يغرق في البحيرة المجاورة لمنزل العائلة في حادث مؤسف. بعد مرور عام، تظل راتشيل تعيش في حزن وأسى بالغين، وتلقي باللوم على نفسها بشأن ذلك الحادث، وتبتعد عن زوجها بريان الذي يعمل محررا وروائيا مجتهدا؛ وسرعان ما ينفصل الزوجان نتيجة ذلك، وتقرر راتشيل العودة إلى ممارسة حياتها الطبيعية من خلال كتابة الروايات؛ وتتوجه إلى قرية اسكتلندية قرية نائية حيث تنعم بالهدوء والسلام اللذين تنشدهما، أو أن ذلك هو ما تظنه على الأقل. وبينما تتكيف راتشيل مع الحياة في تلك القرية الرائعة، تتطور علاقتها تدريجيا بأنجس ماكولوتش حارس الفنار الوسيم الذي يعيش ويعمل بالجزيرة المهجورة بعيدا عن الساحل، ويتمكن أنجس من مساعدة راتشيل على الشعور بالحب مرة أخرى، بينما تستشعر راتشيل في الوقت ذاته وجود ابنها الراحل وترى صورا قد تكون حقيقية أو من وحي خيالها. وتقع راتشيل في حب أنجس وفي احدى المرات، تدعوه رايتشل لحضور إحدى الحفلات على شاطئ البحر؛ وبينما تكون في انتظار وصوله، تكتشف أن أنجس ماكولوتش قد لقي حتفه منذ سبع سنوات. وتبدأ من هنا الرسائل المروعة تصلها من ابنها الراحل وتحذرها من وجود خطر فادح يوشك على الوقوع، وتشعر راتشيل بالحيرة ولا تعرف ما إذا كانت تلك التحذيرات حقيقية أم أنها تفقد صوابها؛ وتغرق راتشيل في عالم يكتنفه الجنون والقتل والقوى الخارقة للطبيعة. وتحاول راتشيل أن تثبت سلامتها العقلية لجارها فينلي موراي. وتصاب راتشيل بانهيار عصبي وتطلب المساعدة من الطبيب النفسي دكتور روبرت فريدمان ومن صديقتها الحميمة شارون ونتون.