EN
  • تاريخ النشر: 08 مايو, 2015

فيلم AMY يثير أزمة بين عائلة النجمة الراحلة والمخرج

على الرغم من وفاتها عام 2011، لازالت النجمة تثير الجدل!

  • تاريخ النشر: 08 مايو, 2015

فيلم AMY يثير أزمة بين عائلة النجمة الراحلة والمخرج

على الرغم من وفاتها عام 2011، لازالت النجمة الراحلة آمي واينهاوس تثير الكثير من الجدل!

النجمة التي توفيت في عمر الـ27 بعد صراع مع الإدمان، كانت ولازالت أحد أهم وأشهر المغنيات في تاريخ الموسيقى الغربية، بسبب موسيقاها الرائعة ووفاتها المبكرة، وهي حالة تكررت كثيرًا مع آخرين مثل جيمي هندريكس وجانيس جوبلن، مما جعل النقاد يسمونهم بنادي الـ27!

والآن يحاول البعض عمل فيلم وثائقي عن آمي، الذي يكشف عن جوانب جديدة من مسيرتها الفنية، تلك الجوانب الخفية والدرامية أثناء التسجيل. ويعترف مخرج الفيلم وصديقها المقرب -حسب موقع Hollywood Reporter- أن آمي، بالإضافة لموهبتها الموسيقية كانت أيضًا شاعرة عبقرية، وأنه عندما سألها عن سبب عدم كتابة أغانيها بنفسها كان الرد بأن كلماتها "شخصية جدًا لا أحب مشاركتها مع أحد".

وقد هاجمت العائلة الفيلم بشدة، قائلة أن الوقائع غير صحيحة وأن المبالغة شديدة تجعل الفيلم دراميًا أكثر منه وثائقي.

889