EN
  • تاريخ النشر: 17 أكتوبر, 2009

Vanity Fair فانيتي فير

الفيلم نسخة جديدة من الراوية التي كتبها المؤلف ويليام ماكس ...

الفيلم نسخة جديدة من الراوية التي كتبها المؤلف ويليام ماكس عام 1840 بعنوان Thackeray، وتعود أحداثها إلى وقت ما من القرن التاسع عشر وفي لندن بالتحديد. يأخذنا الفيلم الذي يسلط الأضواء على الفتاة بيكي شارب (ريس ويذرسبون) التي تتمنى أن تترك حياة الفقر والشدة التي تعيشها، وتتسلق السلم الاجتماعي مهما كان الثمن، ولأجل تحقيق غايتها تصادق إميليا (رومالا جاريا) ابنة التاجر الثري في نيوهامبشاير الأمريكية، ومن خلال تلك الصداقة تنجح في الحصول على عمل لدى اللورد البريطاني (بوب هوسكنز) كمربية للأطفال. إلا إن بيكي لا تستطيع الاندماج في المجتمع البريطاني، وتقرر التغلب على هذه العقبة بمحاولة السفر إلى مدينة لندن حتي تتشرب العادات والبريطانية وتصبح قريبة من الارستقراطيين، وبالفعل تساعدها ماتيلدا (إلين أسنكس) -عمة الأطفال الذين تجالسهم- على السفر إلى لندن، وهناك تلتقي راودون كرويلي (جيمس بيورفويأحد أقارب ماتيلدا، الذي يحاول أن يساعدها على تحقيق ما تتمناه، ولكن ماتيلدا تكشف العلاقة التي بينهما وتقرر إنهاءها بكل الوسائل. ويبدأ الصراع بين الرومانسية والطموح في إطار كوميدي، فهل تنجح ماتيلدا في التفريق بين راودون وبيكي أم أنها تفشل وتستطيع بيكي تحقيق أحلامها لتصبح فتاة ثرية وسيدة مرموقة في المجتمع البريطاني؟ رشح الفيلم لجائزة "Golden Lion" في مهرجان فينسيا السينمائي الدولي عام 2004، وحصل على جائزة “Golden Satellite” عام 2005.