EN
  • تاريخ النشر: 28 فبراير, 2017

بعد فوز الفيلم الوثائقي بالأوسكار.. رئيس "الخوذ البيضاء" يراه انتصارًا للشعب السوري

white helmets

يرى رائد صالح رئيس جماعة "الخوذ البيضاء" للدفاع المدني أن فوز فيلم وثائقي يحمل اسم الجماعة بجائزة أوسكار الليلة الماضية يرمز إلى انتصار للشعب السوري، الذي يعاني من الحرب منذ سنوات، ويثير بعض الأمل بأن العالم لم ينسه.

(mbc.net) يرى رائد صالح رئيس جماعة "الخوذ البيضاء" للدفاع المدني أن فوز فيلم وثائقي يحمل اسم الجماعة بجائزة أوسكار الليلة الماضية يرمز إلى انتصار للشعب السوري، الذي يعاني من الحرب منذ سنوات، ويثير بعض الأمل بأن العالم لم ينسه.

وقال صالح لرويترز: "لم أكن أتوقع الفوز بالجائزة.وتابع بقوله: "نعتبر هذا نجاحًا جديدًا ..نجاحًا لكل الشعب السوري . لقد فتح بابًا جديدًا لنضالنا للوصول إلى شريحة مختلفة من الناس حول العالم."

شاهد أيضًا:

لقطات مضحكة لا تُنسى في أخر 20 سنة أوسكار

واستطرد صالح قائلًا إنه تم تصوير السوريين على أنهم إرهابيون ينتشرون في كل أنحاء العالم، ولكن هذا الفيلم يعطي صورة مختلفة.

وأضاف: "هذه كانت الرسالة التي كنا نريد نشرها من خلال الفيلم: أن نقول إن الناس في سوريا ليسوا إرهابيين ولكنهم أبطال قادرون على تحقيق السلام".

شاهد أيضًا:

النجوم الأكثر ترشحًا وفوزًا بالأوسكار

وأعلن يوم الأحد فوز فيلم "الخوذ البيضاء" الوثائقي- الذي تبلغ مدته 40 دقيقة عن جماعة الخوذ البيضاء في سوريا- بجائزة الأوسكار لأفضل فيلم وثائقي قصير.

ويعرض الفيلم لمحة قصيرة عن عملها المروع مع دخولها مباني بعد فترة وجيزة من تفجيرات بالقنابل وتنقيبها بين الأنقاض الثقيلة والغبار الكثيف بحثًا عن ناجين.

وتعرف هذه الجماعة رسميًا بالدفاع المدني السوري، ولكنها تشتهر باسم الخوذ البيضاء.