EN
  • تاريخ النشر: 20 يوليو, 2012

صدام حسين استقبلهم في مخبأه تحت الأرض 4 زعماء أسقطهم الربيع العربي يفتتحون مهرجان الضحك في "واي فاي"

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

وسط أجواء كوميدية بامتياز، افتتحت أولى حلقات البرنامج الكوميدي "واي فاي" في مخبأ صدام حسين تحت الأرض، حيث يفاجأ بمن يقرع عليه الباب، تعجب في البداية من التصرف، ولكن ما لبث أن علم أن ثورات الربيع العربي قد تجبره على أن يستضيف عدد من الرؤساء هربا من بطش شعوبهم.. من هم؟

  • تاريخ النشر: 20 يوليو, 2012

صدام حسين استقبلهم في مخبأه تحت الأرض 4 زعماء أسقطهم الربيع العربي يفتتحون مهرجان الضحك في "واي فاي"

وسط أجواء كوميدية بامتياز، افتتحت أولى حلقات البرنامج الكوميدي "واي فاي" في مخبأ صدام حسين تحت الأرض، حيث يفاجأ بمن يقرع عليه الباب، تعجب في البداية من التصرف، ولكن ما لبث أن علم أن ثورات الربيع العربي قد تجبره على أن يستضيف عدد من الرؤساء هربا من بطش شعوبهم.

أول من قرع الباب على صدام كان التونسي زين العابدين بن علي الذي أسقطته ثورة 14 يناير/ كانون الثاني، ليدور حديث رئيس العراق الراحل حول لعن "الأمبريالية، والصهيونية، والبحر الأحمر، والبحر المتوسط، وحريم السلطان، والعشق الممنوع" بينما يجلس زين دون أن يعلم ما دخلهم في الربيع العربي.

فجأة قرع الباب مرة أخرى، وإذا بصدام وزين يفاجآن برئيس مصر السابق محمد حسني مبارك يطل عليهما، ويؤكد لهما أن من يتم محاكمته حاليا هو شبيهه، ثم يقيم لهما صدام وليمة.

صدام ظن أن الأمر سينتهي عند هذا الحد، حل عليهم العقيد الليبي معمر القذافي، وقبل أن يسألوه عن كيفية رجوعه من الموت، فاجأهم بقوله إن القذافي لا يموت أبدا، وإنه سيعود ليحكم ليبيا مرة أخرى.

الجمع اكتمل بعد ذلك بحضور الرئيس التونسي السابق علي عبد الله صالح إلى هذا المخبأ السري، ولكن ظل واحد فقط لم ينتظروا مجيئة، إنه بشار الأسد.

إذا كنت تبحث عن واحد من هؤلاء، فإن صدام يخبركم به، وهو "مزبلة التاريخ، حاوية 34، الدور 33".

داوود حسين في دور صدام حسين
416

داوود حسين في دور صدام حسين

416

416