EN
  • تاريخ النشر: 21 مارس, 2012

"التعليم" سلاح الحارات الدمشقية لمواجهة الفرنسيين

ياسين أثناء افتتاح المدرسة

ياسين أثناء افتتاح المدرسة

افتتاح مدرسة جديدة داخل حارة اللوز للتخلص من الجهل، وإعداد جيل جديد من الأطفال قادر على مواجهة المحتل الفرنسي

  • تاريخ النشر: 21 مارس, 2012

"التعليم" سلاح الحارات الدمشقية لمواجهة الفرنسيين

"بالتعليم نعد جيلا جديدا قادرا على مواجهة المحتل الغاشم".. كانت تلك هي الوصية الأخيرة التي كتبها المعلم "شكريوالذي يجسد شخصيته الفنان أسعد فضة، وقد حث من خلالها على ضرورة تعليم صغار الحارات الدمشقية من أجل مواجهة العسكر الفرنسي.

وكان مختار الحارة "شكري" حريصا على تدشين أول مدرسة داخل الحارات الدمشقية، من أجل التخلص من الجهل الذي أصبح شائعا داخل الحارة، ولكن وفاته حالت دون تنفيذ الوصية.

ويعرض مسلسل "رجال العز" يوميا في تمام الساعة 18.00 بتوقيت السعودية، 15.00 بتوقيت جرينتش، على شاشة MBC1.

وبعد وفاة مختار الحارة، وتعيين المعلم "نوريوالذي يجسد شخصيته الفنان رشيد عساف، خلفا له؛ أدرك أهمية التعليم، لذا كان عليه العمل على تنفيذ وصيه سيده.

وبالفعل تمكن المعلم نوري من شراء منزل كبير، وترك للشاب المتعلم "ياسينوالذي يجسد شخصيته الفنان ميلاد يوسف، إدارة المدرسة وتعليم الصغار.

رفض "ياسين" أن يكون له أجر مقابل تعليمه صغار الحارة، وقرر أن يقوم بالعمل من أجل توصيل الرسالة إلي الجميع، وإعداد جيل جديد قادر على تحدي المحتل الفرنسي.

تُرى هل تنجح خطة "ياسين" والمعلم "نوري" في تعليم الصغار والتخلص من جهل الحارة؟