EN
  • تاريخ النشر: 17 سبتمبر, 2012

القصر الملكي البريطاني رفع دعوى قانونية ضد المجلة وليام وكايت يكملان إجازتهما في تجاهل للضجة حول صورها العارية

عدسات المصورين تلاحقهما حتى في إجازتهما الخاصة

عدسات المصورين تلاحقهما حتى في إجازتهما الخاصة

تابع دوق ودوقة كامبريدج ويليام وكايت رحلتهما الى جزر سليمان دون أي تغيير في جدول الزيارة الذي ضم سينغافورة و ماليزيا وجزر المحيط الهادئ وسط استقبال حار من الشعب والحكومة وبدون إخفاء لمشاعر الحب والاعجاب للامير والاميرة .

تابع دوق ودوقة كامبريدج ويليام وكايت رحلتهما الى جزر سليمان دون أي تغيير في جدول الزيارة الذي ضم سينغافورة و ماليزيا وجزر المحيط الهادئ وسط استقبال حار من الشعب والحكومة وبدون إخفاء لمشاعر الحب والاعجاب للامير والاميرة .

وليام وكايت تجاهلا تماماً الصور العارية التي تم نشرها للأميرة، أما على صعيد القصر الملكي، فالاخير لم يتجاهل تلك الصور فرفعت دعوى قضائية في العاصمة الفرنسية ضد المصور ودار النشر وكل من ساهم في نشر الصور.

وتم اصدار بيان من القسم القانوني التابع لقصر الامير بعدم التساهل بمثل هذه الاختراقات لخصوصية الامير و الاميرة خلال عطلة خاصة في قصر خاص في الريف الفرنسي.  

يذكر ان الصحف  والمجلات البريطانية لم تساهم في نشر اي صورة بل استنكرتها ووصفتها بالتعدي على خصوصية الافراد مما يعد انتقالا كبيرا مما كان عليه الامر قي زمن الليدي ديانا ومعاناتها مع المصورين المتطفلين.