EN
  • تاريخ النشر: 23 أكتوبر, 2011

هل يجب عليّ التخلّي عن الرضاعة الطبيعية لدى عودتي إلى العمل؟

عاطفة الأمومة

عاطفة الأمومة

نصائح فعالة لتتعامل مع رضيعك بعد عودتك إلى العمل في جونسون آند جونسون

قد يبدو الأمر كذلك. فما أن تبدئي بالرضاعة الطبيعية وتتمكني من أدائها جيداً حتى تواجهي قرار إمكانية التوقّف عن ذلك بسبب العودة إلى العمل. في الواقع، بعض النساء لا يقمن بالرضاعة الطبيعية أبداً لأنهن لا يجدن نفعاً من الإرضاع كونهن سيتوقفن عند العودة إلى العمل.

قد يبدو أنّ الرضاعة الطبيعية والعمل أمران لا يلتقيان، لكن يمكنك التنسيق بين الاثنين بطريقة تناسبك وتناسب طفلك ومهنتك أيضاً. ويعود ذلك بالفائدة الصحيّة على طفلك خاصة أنه سيتناول الغذاء المناسب والمفيد حتى أثناء غيابك.

هل أنا مطالبة التحضير للعودة إلى العمل؟

من الأفضل البدء بشفط الحليب قبل شهر تقريباً من العودة إلى العمل، وبالتالي ستصبحين "خبيرة" في الموضوع وتطمئنّين بأن لدى طفلك الكثير من الطعام في غيابك.

عليك أيضاً إعداد طفلك للتحوّل من رضاعة الثدي إلى رضاعة الزجاجة. إذا كان طفلك معتاداً على الرضاعة من الثدي فقط، اصبري عليه حتى يتعلّم الرضاعة من الزجاجة أو الكوب.

في حال أردت الاستمرار في إعطاء طفلك حليب الثدي، ستحتاجين إلى مكان لشفط الحليب في العمل وإلى مساعدة الشخص الذي يُطعم طفلك. وهذا عامل مهم تأخذينه في الاعتبار عند اختيار جليسة لطفلك. وتلجأ العديد من الأمهات إلى شفط حليب الثدي وإعطائه إلى من تتولى العناية بالطفل مع التأكد مسبقاً من موافقتها على هذا الإجراء.

ما هي الرضاعة المكمّلة أو المختلطة؟

تسمى الرضاعة المكمّلة أو المختلطة عندما يتناول طفلك الحليب الاصطناعي في غيابك، ثم حليب الثدي عندما تعودين. بالتالي، لن تضطري إلى شفط الحليب، لكنّك ستتمتّعين بلحظات جميلة مع طفلك أثناء الرضاعة قبل وبعد العمل.

يجب أن تساعدي جسمك على التأقلم مع إنتاج كمية أقلّ من الحليب، ويعتبر تخفيف الرضاعة الطبيعية تدريجياً قبل أسبوع من عودتك إلى العمل أفضل طريقة لتحقيق ذلك.

ما سلبيات الرضاعة الطبيعية والعمل في نفس الوقت؟

لن يتأثّر طفلك بهذا الأمر. بل سيحصل على الطعام المغذي رغم ضياع بعض فوائد حليب الثدي نتيجة وضعه في الثلاجة. وستبقى بينكما رابطة وثيقة وحميمة، ويصبح الأمر أشبه بالمكافأة لطفلك عندما تعودين إليه بعد غياب.

قد تستغرقين بعض الوقت كي يتأقلم ثدياك مع الفاصل الزمني بين وجبات الرضاعة الطبيعية، خصوصاً إذا اتّبعت مع طفلك عملية الرضاعة المختلطة، لذا احتفظي بالكثير من الفوط الخاصة بالثدي وبقميص احتياطي في العمل في حال تسرّب بعض الحليب من ثدييك.

ربما تتذمر بعض الأمهات من هذه المسألة. صحيح أن الأمر يحتاج إلى الكثير من التنظيم لو أردتِ المواظبة على الرضاعة الطبيعية الكاملة، لكنّ أمهلي نفسك أسبوعين كي تعتادي على الأمر مثل أيّ روتين جديد.