EN
  • تاريخ النشر: 28 نوفمبر, 2011

رفضت فتاوى تحريم الفن نادية الجندي لـ"هذا أنا": أخذت التدين عن والدي وغيرة عماد حمدي سبب تأخر نجوميتي

نادية الجندي

نادية الجندي تتحدث عن مشوارها في الفن والحياة

الفنانة المصرية نادية الجندي تفتح قلبها لبرنامج "هذا أنا" وتكشف عن أسرار كثيرة في مسيرة حياتها.

على عكس ما يعتقده الكثير أكدت الفنانة المصرية نادية الجندي أن زواجها من الفنان الراحل عماد حمدي كان سببا في تأخر نجوميتها؛ بسبب اعتراضه على عملها بالفن ومنعها من الاستمرار فيه، وقالت إن ذلك الموقف كان بداية المشكلات بينهما والتي أدت في النهاية إلى الانفصال.

 

وكشفت الفنانة الملقبة بـ"نجمة الجماهير" لبرنامج هذا أنا في حلقة اليوم 28 نوفمبر/تشرين الثاني 2011 عن الأسباب التي دفعتها إلى الزواج من عماد حمدي رغم الفارق الكبير بينهما في السن، وقالت إنها رأت فيه صورة والدها الذي تعتبره مثلها الأعلى منذ طفولتها.

 

ورفضت نادية اتهامها بأنها استخدمت جسدها في الأفلام، مؤكدة أنها موهوبة منذ صغرها، وأن كل أفلامها هادفة، وقالت إنها قامت بتمثيل مشاهد صعبة بدون دوبلير، مما عرضها للإصابة كما حدث في فيلم "اغتيال".

 

وتحدثت نادية الجندي للإعلامية رانيا برغوث عن طفولتها، وقالت إنها نشأت في أسرة محافظة؛ حيث كان والدها رجلاً متدينًا، وأنها أخذت عنه تلك الصفة نافية أن يكون هناك تعارض بين تدينها وعملها في الفن، رافضة الآراء التي تعتبر العمل بالفن حراما.

 

وأضافت الفنانة المصرية أنها كانت الشقيقة الوحيدة لثلاثة صبية، وأنها كانت "دلوعة أبيها" –على حد قولها- ما جعلها تتعلق به كثيرا، وتعتبره مثلها الأعلى، فيما قالت إنها تعلمت من أمها حب الرياضة، وهو ما ساعدها في عملها بعد ذلك.

 

وتطرقت نادية الجندي إلى فترة زواجها من المنتج محمد مختار، وقالت إنها كانت من أحلى الفترات في حياتها لأنهما كانا متفاهمين في العمل والبيت، وعن سبب طلاقهما قالت إنها اعترضت على تحول مختار لمجال التمثيل لأنه كان منتجًا ناجحا، وأن أعداءها استغلوا ذلك ففرقوا بينهما.

 

وأكدت نادية أنها ما زالت نجمة الجماهير بدليل النجاح الكبير الذي حققته أعمالها التليفزيونية والجوائز الكثيرة التي حصلت عليها، مبدية اعتراضها على حال السينما المصرية في الوقت الراهن مقارنة بفترة عملها هي في السينما.

 

وتوقفت نادية الجندي عند أهم المحطات في حياتها الفنية، خاصة فيلم "الباطنيةوقالت إن الرقابة اعترضت عليه، لكن الرئيس الراحل أنور السادات عندما شاهده انبهر به، كما تحدثت عن الأزمة التي تعرض لها فيلمها "خمسة باب" والذي شاركها بطولته الفنان عادل إمام.