EN
  • تاريخ النشر: 28 يناير, 2012

تحت عنوان "المرأة والربيع العربي" منتدى المرأة العربية والمستقبل يطلق دورته الخامسة مطلع فبراير

منتدى المرأة العربية والمستقبل

مؤتمر صحفي للإعلان عن إطلاق الدورة الخامسة من المنتدى

منظمو منتدى المرأة العربية والمستقبل يعقدون مؤتمر ا لإعلان أهداف الدورة الخامسة من المنتدى الذي ينطلق على مدى يومين تحت عنوان "المرأة والربيع العربي".

  • تاريخ النشر: 28 يناير, 2012

تحت عنوان "المرأة والربيع العربي" منتدى المرأة العربية والمستقبل يطلق دورته الخامسة مطلع فبراير

إيمانا بدور المرأة الفعال في تطوير المجتمع، يطلق منتدى المرأة العربية والمستقبل "NAWF" فعاليات دورته الخامسة، التي ستعقد تحت عنوان "المرأة والربيع العربي" يومي 1 و2 فبراير/شباط 2012 في فندق الفور سيزونز ببيروت، وتنظّمه مجموعة الاقتصاد والأعمال ومجلة الحسناء بالتعاون مع وزارة الشؤون الاجتماعية والمعهد الفرنسي في لبنان.

وعقدت الهيئات المنظمة للمنتدى مؤتمرا صحفيا بمشاركة وزير الشؤون الاجتماعية "وائل أبو فاعوروالرئيسة الفخرية للمنتدى النائب "بهية الحريريومدير المعهد الفرنسي في لبنان "آورليان لوشوفالييهومدير عام العلاقات العامة والشؤون التجارية في مجموعة MBC "مازن حايك".

وخلال المؤتمر تم استعراض محاور الدورة الخامسة، وحضره عدد كبير من ممثلي وسائل الإعلام، ودارت مناقشات عميقة حول ربيع المرأة اللبنانية ونظرة الإسلام إلى حقوق المرأة في ضوء وصول تيارات إسلامية إلى السلطة في أكثر من بلد عربي.

وتتسم الدورة الخامسة من المنتدى بمشاركة نخبة من المتحدثين العرب والأجانب من وزراء ومسؤولين رسميين وسيدات أعمال وخبراء مختصين بالعلوم الإنسانية والاجتماعية وكتاب وصحفيين وفنانين وممثلي منظمات غير حكومية وناشطين حقوقيين.

ويناقش المتحدثون على مدى يومين آمال التغيير التي أثارها "الربيع العربي" على الأصعدة السياسية والاجتماعية والثقافية، فضلاً عن فرص الأعمال للمرأة العربية، ودور الإعلام الاجتماعي، بالإضافة إلى استشراف مستقبل الإصلاحات التي طال انتظارها لناحية: الحقوق الأساسية، النساء، الشباب، علاقات الشرق والغرب، والتعبير الأدبي والفني.  كما تتميز الدورة الخامسة من "منتدى المرأة العربية والمستقبل – NAWF" بمبادرتين نوعيتين: الأولى هي مسيرة "سوا سوا" لنصرة المرأة العربية، والثانية الإعلان عن جائزة WOW لامرأة العام 2011.

مساهمة MBC

مازن حايك
416

مازن حايك

من جانبه، اعتبر مدير عام العلاقات العامة والشؤون التجارية في مجموعة mbc مازن حايك أن السنوات الخمس التي مرّت على انطلاقة هذا المنتدى الجامع لقضايا المرأة العربية، حملت في طياتها الكثير من الرؤى والأهداف والتطلّعات، قليلُها أُنجز، وجُلُّها ما زال قيد الإنجاز.

وأضاف: بدورنا في "مجموعة MBC"، لطالما آمنا بالطاقات الكامنة لدى المرأة العربية، وسعينا من أجل ترجمة تلك الطاقات وتحويلها إلى مبادرات خلاّقة تنعكس في المزيد من أشكال المشاركة النسائية الفاعلة في الحياة العامة والخاصة، والاقتصاد والأعمال، والتواصل والإعلام، والتنمية المستدامة، والتعليم، وغيرها من الحقول والميادين.

وقال أورليان لوشوفالييه: يَسرّ المعهد الفرنسي في لبنان أن يكون شريكاً لمنتدى "المرأة العربية والمستقبل" الذي ندعمه لأوّل مرّةٍ هذه السنة.

وتابع: أحبّ المعهد الفرنسي هذه السنة أن يشارك بفاعليةٍ في تنظيم هذا المنتدى، لأنّ موضوعه الأساسيّ "المرأة والربيع العربي" يعد بمداخلاتٍ قيّمةٍ مثيرةٍ للاهتمام. 

متغيرات عربية

المنتدى يتعامل مع طموحات الربيع العربي وتضحياته بمسؤولية عالية
النائبة "بهية الحريري" الرئيسة الفخرية للمنتدى

وعلى هامش المؤتمر الذي عقد للإعلان عن أهداف المنتدى في دورته الخامسة، اعتبر "وائل أبو فاعور" وزير الشؤون الاجتماعية في لبنان أن المنتدى يكتسب أهمية كبيرا نظرا للمتغيرات التي يشهدها العالم العربي، ولمشاركة المرأة في الحراك العربي وتحقيق إنجازات الثورة، مشددا على ضرورة أن تكون شريكا في المكتسبات.

وبدورها قالت الرئيسة الفخرية للمنتدى، النائبة "بهية الحريري" إن المنتدى يتعامل في هذه الدورة مع طموحات الربيع العربي وتضحياته بمسؤولية عالية تتعدى التفكير  بإعادة تكوين السلطة.

وكشفت الرئيسة التنفيذية للمنتدى نادين أبو زكي أن المنتدى يفتح النقاش حول آمال التغيير التي ينطوي عليها هذا الربيع سياسيا واقتصاديا واجتماعيا وثقافيا، كما يحاول أن يستشرف المرحلة المقبلة ويتوقف عند تحدياتها.