EN
  • تاريخ النشر: 09 أغسطس, 2012

ميكس الصحراء والتطور خلق كوميديا جميلة مؤيد زيدان: فريق عمل "المصاقيل" مفعم بالروح الفكاهية.. والبداوة تجمع بين العرب

مؤيد زيدان

مؤيد زيدان

بدأت فكرة صغيرة، تحولت بعدها إلى مسلسل كرتوني لفت الأنظار، وشد انتباه الملايين أمام شاشات التلفزيون، لما يحوي في مشاهده وحواراته من إبداع وكوميديا، وأمام إعجاب الناس بجزئه الأول "مصاقيل1" والذي عرض في رمضان الماضي، تم إنتاج الجزء الثاني من المسلسل، ليحقق نسبة مشاهدة

  • تاريخ النشر: 09 أغسطس, 2012

ميكس الصحراء والتطور خلق كوميديا جميلة مؤيد زيدان: فريق عمل "المصاقيل" مفعم بالروح الفكاهية.. والبداوة تجمع بين العرب

بدأت فكرة صغيرة، تحولت بعدها إلى مسلسل كرتوني لفت الأنظار، وشد انتباه الملايين أمام شاشات التلفزيون، لما يحوي في مشاهده وحواراته من إبداع وكوميديا، وأمام إعجاب الناس بجزئه الأول "مصاقيل1" والذي عرض في رمضان الماضي، تم إنتاج الجزء الثاني من المسلسل، ليحقق نسبة مشاهدة عالية منافسا العديد من المسلسلات الدرامية في هذا الموسم.

وخلال البحث عن عامل مشترك بين الدول العربية، عند مدير مشروع "المصاقيل" في شركة Sketch in Motion مؤيد زيدان ، قرر أن الثقافة البدوية، هي الأفضل لاستثمارها في مسلسل كرتوني، بمزجها مع عناصر التطور الحاصلة في العالم،  وإدخال الفانتازيا عليها. ويقول:"أحسست أن مزج الثقافات كلها والتطور مع الثقافة البدوية، سيخلق كوميديا جميلة". وأضاف:"بدأت بوضع الشخصيات، فتخيلت القبائل البدوية، وتخيلت الشيخ "مصقال" وابنه، كما تخيلت أن ابنه سيكون مطلع على الثقافة الغربية، لعمل ميكس غريب في القصة، ووضعت تصور لكل الشخصيات وتفاصيلها ووصفها ودروها في المسلسل، وكتبت أول حلقتين، عرضت المشروع على مجموعة MBC حيث وافقت على الفكرة وبدأنا التعاون مع شركة سيناريو في السعودية لكتابة السيناريو و"سكريبت" الحلقات، تعاونا معهم في البداية لنحافظ على مسار العمل بنفس الأجواء التي تخيلناها فيه".

وأشار مؤيد إلى أن تدخلات كثيرة حصلت في الجزء الأول، في محاولة لسلك خط واضح للسير بنفس الفكرة وتفاصيلها، وقال:"وهنا تفاجئنا بإبداع الشباب في سيناريو، حيث كتبوا بطريقة أحببناها، باختصار فقد أبدعوا".

وعن خطوات عمل المسلسل قال:"ما يراه المشاهد في كل حركة هي 25 رسمه في الثانية، طبعا الصعوبة ليست فقط في الرسم، بل في أقناع المشاهد بأن هذه الشخصية حية بالفعل، بالنسبة لي ما يميز "المصاقيل" التمثيل الذي فيه والشخصيات الكرتونية". وأضاف:"ما قبل هذه المرحلة نقرأ السيناريو، ونرسمه على شكل قصص مصورة لنعرضه على الممثلين، وعلى من يحركوا الرسومات، ليتخيلوا الشخصيات وتصرفاتها وحركاتها، كما نحاول عمل أداء تمثيلي للشخصيات الكرتونية، ليس فقط تحريك، بل نعيد تمثيل الشخصيات كلها، بحيث نضفي إليها لمسة كرتونية كوميدية، كمواقف الخوف والتوتر، نحاول أن تكون طبيعية لنقنع الناس أنها حقيقية أكثر منها كرتونية".

فريق Sketch in Motion

وفي سياق آخر، قال مؤيد أنه دخل مجال الكرتون منذ 20 عاما تقريبا، حيث لم يكن يفكر بأي شيء آخر سوى الرسوم المتحركة، أما بداية "سكيتش إن موشن" فكانت منذ ست سنوات تقريبا، والصعوبة كانت بعدم وجود معاهد وكليات تدرس هذا الفن في الوطن العربي، ولم يكن هنالك أشخاص لديهم معرفة بالتحريك، وقال:"لذا بدأنا نعمل على استقطاب الشباب الموهوبين لتدريبهم من الصف على تقنيات التحريك، لنكون فريق من 20 شخص بعد فترة وجيزة، تدربوا داخل الشركة، وما يجب قوله أن الشركة تفتح أبوابها لكل من يعشق الرسوم المتحركة".

وأضاف:"كل الشباب في الشركة يتمتعون بروح مرحة وفكاهية وخفة دم، ولديهم القدرة على الإبداع وإضافة لمساتهم الخاصة على الرسومات والتحريك، وهو ما يظهر من خلال نقاشاتنا حول المشاهد التي ننجزها، حيث يبدأ الجميع بإعطاء ملاحظاتهم عما يجب تغييره وإضافته".

وألمح إلى أن هذا المجال يحتاج إلى متابعة دائمة للتكنولوجيا والتطورات الحاصلة في هذا المجال، فالأنيمشين كما يقول مرتبط بها، كتقنيات الـ 3D والإضاءة والتلوين، حيث صار فيها دمج من خلال برامج الكمبيوتر، وقال:"لتطور نفسك وعملك يجب متابعة التكنولوجيا والتقنيات التي تطرح في الأسواق". وأضاف:"استغلينا التقنيات لدمج أبعاد الـ 3D مع الـ 2D منذ الموسم الأول، ونربطها من خلال برامج دمج، لتصحيح الألوان بين البعدين لتظهر الرسومات طبيعية".

المصاقيل 2D

وأكد مؤيد زيدان أن "المصاقيل" ولد ليكون 2D حيث أحبه الناس كما هو، وقال:"واجها السؤال عن عدم عمله 3Dكثيرا، لكن جوابنا أن الناس أحبوه كما هو، والإحساس بالعمق يأتي من خلال خلفيات ثلاثية الأبعاد".

وألمح إلى أن فكرة طرحت لتحويل الشخصيات إلى ألعاب ورسومات على التي شيرت  والحقائب وربما مجلات مصورة، لاستثمار نجاح العمل. مشيرا إلى أن بداية الفكرة كانت رسومات متحركة لكن نجاحها فتح الأبواب لتكبر أكثر وأكثر،فاشغل ضخم جدا 25 رسمة في الثانية قليل لكنها تأخذ جهد ووقت كبيرين، من رسم وتحريك وتلوين، لنخرج مسلسل 30حلقة ب 8 دقائق اخذ تقريبا سنة، وليس بدوام عادي، قد نوصل الليل بالنهار أحيانا كثيرة.

فكرة مسلسل أخر

في فكرة مسلسل ثاني ستكون مفاجأة، نحاول تدريب الشباب أكثر للتوسع بالشركة، نحاول فصل فريق لعمل مسلسل جديد إنشاء الله سيكون مفاجأة، لن أحكي عنها كثيرا لانها في وضع الدراسة، نرسم الشخصيات ونكتبها، عندما تظهر فكرتها النهائية سنعرضها على ام بي سي.

عمل جديد

ووعد مؤيد متابعي "المصاقيل" بعمل قادم جديد، خارج فكرة البداوة والصحراء، مؤكدا أنهم سيحبونه بنفس القدر، وأشار إلى أن العمل الآن يجري على كتابة الشخصيات وتفاصيلها.