EN
  • تاريخ النشر: 10 يوليو, 2014

قتلت أطفالها لعدم القدرة على تحمّلهم

جريمة

جريمة

أقدمت الأم تانيا كلارنس (42 عاماً) على قتل أطفالها الثلاثة من ذوي الاحتياجات الخاصة، وقد تم العثور على جثثهم في منزل عائلي بجنوب غرب لندن.

  • تاريخ النشر: 10 يوليو, 2014

قتلت أطفالها لعدم القدرة على تحمّلهم

(بيروت- mbc.net) أقدمت الأم تانيا كلارنس (42 عاماً) على قتل أطفالها الثلاثة من ذوي الاحتياجات الخاصة، وقد تم العثور على جثثهم في منزل عائلي بجنوب غرب لندن.

وقد اعترفت الأم القاتلة في قاعة المحكمة بقتل الطفلة أوليفيا البالغة 4 سنوات، والتوأم البالغ 3 سنوات بن وماكس، بحسب ما ذكرت صحيفة دايلي ميل البريطانية.

وكان زوجها جاري كلارينس قد رفض النظر لها حينما دخلت إلى قاعة المحكمة، في جنوب أفريقيا حيث تقطن العائلة.

وقد تمّ قتل الأطفال الثلاثة خنقاً، وكانوا مصابين بمرض "متلازمة فلوبي للأطفالوهو عبارة عن ضمور العضلات الشوكي الذي يصيب الأعصاب التي تظهر من الحبل الشوكي الموجود في العمود الفقري، على شكل ضمور عضلات الأطراف، مع ارتخاء شديد في العضلات مما يجعل الأشخاص المصابين به يعانون من مشاكل تنفسية ومشاكل في الهضم.

وقد علمت الأم بإصابة ابنتها به بعد حملها بالتوأم، مما جعل الأسرة تنتقل للبيت الجديد الذي حدثت فيه الجريمة، وتم إنفاق مبلغ كبير على المنزل ليكون ملائمًا لحالة الأطفال الثلاثة.

تجدر الإشارة إلى أنّ الكثير من الآباء والأمهات يقدمون على قتل أبنائهم بحجة عدم قدرتهم على رعايتهم أو لعدم استعدادهم لتحمل مسؤوليتهم.