EN
  • تاريخ النشر: 10 أغسطس, 2012

تحتفظ به معظم جامعات العالم حتى الآن فيديو: تعرف على رسالة القضاء العمرية "العالمية"

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

كتاب القضاء.. رسالة عمرية جامعة شاملة أرسلها الفاروق عمر بن الخطاب إلى القاضي أبو موسى الأشعري في العراق، حوت كل تفاصيل استقلالية القضاء ومؤسسيته.. شاهد الفيديو لتعرف

"اكثروا من ذكر عمر بن الخطاب فإن ذكرتم عمر ذكرتم العدل وإن ذكرتم العدل ذكرتم الله تعالى".. مقولة شهيرة للصحابي الجليل عبد الله بن عباس تبين مدى قيمة العدل عند الخليفة عمر بن الخطاب وحرصه عليها حتى أصبح ينام تحت شجرة في المدينة دون حراسة، وهو قائد أكبر دولة في العالم حينذاك، فصدق فيه قول الأعداء: "حكمت فعدلت فأمنت فنمت ياعمر".

ولأن العدل شيمة عمرية أساسية، فقد نظم عمر إجراءات التقاضي وأنشأ المحاكم وعين قضاة في كل المدن الرئيسية للدولة الإسلامية.

إلا أن كتابه للقاضي أبو موسى الأشعري في العراق، والذي لقب بكتاب القضاء، كان مختلفا.. جامعا وشاملا لأي مؤسسة قضائية حتى يومنا هذا، لذلك تحتفظ معظم جامعات العالم بنسخة من كتاب القضاء العمري.

شاهد الفيديو وتعرف على عبقرية عمر في العدل.