EN
  • تاريخ النشر: 28 أغسطس, 2012

فوضى "ورش السيارات" تنتعش في ظل غياب الأنظمة

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.
ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.
ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

كشفت الحلقة التي ناقشت موضوع "ورش السيات" من برنامج الثامنة مع داود الشريان ، فشل غالبية المتقدمين من العمالة الوافدة في إجتياز إختبارات "إصلاح السيارات" التي أجرتها المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني نظام الفحص المهني للعمالة

  • تاريخ النشر: 28 أغسطس, 2012

فوضى "ورش السيارات" تنتعش في ظل غياب الأنظمة

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 89

تاريخ الحلقة 28 أغسطس, 2012

مقدم البرنامج

الضيوف

  • صالح الخليل
  • هاني العفالق
  • سعد الشايب

كشفت الحلقة التي ناقشت موضوع "ورش السيات" من برنامج الثامنة مع داود الشريان ، فشل غالبية المتقدمين من العمالة الوافدة في إجتياز إختبارات "إصلاح السيارات" التي أجرتها المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني نظام الفحص المهني للعمالة، الأمر الذي دفع وزارة العمل بتطبيق نظام الفحص المهني على العمالة الوافدة في بلدانها قبل مجيئهم إلى المملكة، إلى أن يتم تطبيق هذا النظام على تلك العمالة بداخل السعودية، وطالب المشاركون بالحلقة وزارة التجارة بإنشاء مختبرات جديدة للحد من إنتشار قطع الغيار المغشوشه أو المقلدة لسلع أصلية ، لاسيما أن الوزارة لاتمتلك إلا مختبرا واحدا فقط لقطع الغيار وآخر لإطارات السيارات، جاء الحديث بحضور ، وكيل وزارة التجارة المساعد لحماية المستهلك ، صالح الخليل، ومدير المركز الوطني للتقييم والإعتماد المهني في المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني ، الدكتور صالح الشايب، ورئيس لجنة السيارات بغرفة المنطقة الشرقية ، هاني العفالق، والميكانيكي وصاحب ورشة سيارات، صالح العنزي.

الجزء الأول

بدأ هذا الجزء بتقرير أعده الزميل عمر النشوان رصد خلاله أراء أصحاب السيارات عن ورش السيارات وتحكمهم في هذه المهنة التي ندر وجود السعوديين فيها، حيث أجمعت الأراء على تحايل العاملين بالورش بإستبدال قطع الغيار الأصلية للسيارة بقطع مقلدة وإختلاف أسعار إصلاح السيارة من ورشة لأخرى، وضعف مهنية العاملين بها.

بدأ الحديث من داخل الإستديو الدكتور صالح الشايب الذي تطرق لموضوع الإختبارات التي وضعتها المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني لمجموعة من العمالة الوافدة التي تعمل في مجال إصلاح السيارات، حيث فشل غالبيتهم في تجاوز هذه الإختبارات، حيث قال : " المشكلة أصبحت منظورة أمام الرأي العام ، كما إنتقلت هذه المشكلة إلى مجلس الشورى ، الذي قام بإصدار نظام فحص جميع هؤلاء العمالة والتأكد من حيازتهم للمهارة التي تسمح لهم بمزاولة هذه المهنة ، وكلفت وزارة العمل بهذه المهمة فأحالت الملف إلينا لعمل هذا النظام لما تملكه المؤسسة من كفاءة ، وإطلعنا على تجارب دولية في هذا المجال ، المفارقة وجدناها بأنه لا يوجد دولة مثل المملكة العربية السعودية والتي بها نسبة عمالة كبيرة جدا تصل إلى ثلث عدد السكان ، فعدد المهن الموجودة في سوق العمل تقارب الثلاثة آلاف مهنة وعدد الجنسيات يصل إلى مائة وستة وسبعون جنسية بمستوى تعليمي متدني جدا ، فتجد باكستانيا لا يستطيع القراءة والكتابة بلغته الأم ، فضلا عن أنه لا يوجد مؤهلات لديهم ، فأصبحت المملكة ورشة تدريب كبيرة لهؤلاء العمالة، رأينا أن منظمات مثل International Code Council و Automated Service Excellence في أمريكا الشمالية والجنوبية ويملكون أكثر من تسعمائة مركز فحص لكل ما يتعلق بالسيارات ، وجدناهم يتبعون طريقة الإختبار التحريري ، وقمنا بتصميم إختبار تحريري بمواصفات عالمية لكل من يريد أن يعمل ، وسيتم التطبيق هذا الإختبار إذا صدر تشريع  به من وزارة العمل " .

"الأمانات" لاتهتم إلا بالشوارع ولاتعلم مايحدث داخل الورش.
هاني العفالق

وعن دور لجنة السيارات في ضبط أداء العمالة بورش السيارات، قال هاني العفالق : " طرحنا تنظيم على أمانة مدينة الدمام لوضع تصنيف على الورش، ووضع الأساسيات التي يجب توفيرها في أي ورشة ، ،والإمانة لاتشترط  في فتح ورشة ، إلا المساحة المكان والمتطلبات الخاصة بالدفاع المدني، وليس لديهم إلمام بالإشتراطات الفنية الداخلية للورشة،ولا يوجد لديهم أي جهات رقابية تطلع عما إذا كان العامل يملك المؤهلات اللازمة للعمل بهذه الورشة، كما طالبنا أمانة الدمام بمنح الورش التي تملك مصداقية تصنيفا حتى تكون ورشة مقبولة ، ولكننا لازلنا في مرحلة الدراسة وقطعنا فيها شوطا كبيرا " .

وعاد الشايب للحديث عن نظام الفحص المهني للعمالة الوافدة قائلا: " بعد أن تولى المهندس عادل فقيه وزارة العمل ، عقد عدة إجتماعات في هذا الشأن ، وهو حريص جدا على تطبيق نظام الفحص المهني للعمالة والتأكد من خبراتهم التي تسمح لهم بمزاولة حرفهم ، فالمملكة تمر بنهضة عمرانية وصناعية كبيرة جدا ، والعمالة الموجوده تسهم في ذلك ، ولدينا خطة بأن يتم تطبيق هذا الفحص في بلدان العمالة قبل مجيئهم ، وإذا اجتاز العامل هذا الفحص يتم إدخاله في قاعدة البيانات بالوزارة".

الجزء الثاني

بدأ هذا الجزء يتقرير أعده الزميل وائل الطيب رصد فيه المشهد المزري لورش السيارات بمدينة جدة والتي تشوه المنظر الحضاري لعروس البحر الأحمر بطريق المطار، والتي طالب المواطنين بنقلها خارج النطاق العمراني ، كما أنتقدوا سيطرة العمالة الوافدة على تلك الورش والتي أصبحت مرتعا خصبا لإستغلال أصحاب السيارات، كما كشف التقرير عن حالة الفوضى في أسعار أجور وفي بيع قطع الغيار الأصلية منها والمقلده.

وإنضم إلى هذا الجزء من الحلقة بداخل الإستديو، الميكانيكي وصاحب ورشة سيارات صالح العنزي ،الذي قارن بين قطعتي غيار عرضها الأستاذ داود الشريان على طاولة البرنامج  قائلا: " لا يوجد فرق في المظهر الخارجي بين القطعة الأصلية والمقلدة ولا يفرق بينهما من يقرأ الإنجليزية ، ولقد لاحظت حينما كنت أشتري قطع لورشتي أن الفارق طفيف جدا بين هاتين القطعتين ، فالأولى زرقاء والثانية لونها أخف ، وأحيانا أتعامل مع ورش التشليح إذا طلب مني الزبون ذلك لأن ورشتي متخصصة في إصلاح سيارات "الفولفو" وقطعها غالية".

وقال الخليل عن القطع المغشوشة : " باب الإستيراد مفتوح ، وهناك ماهو مقلد من قطع الغيار والمطابق للمواصفات القياسية السعودية ، فحينما تستورد قطع الغيار يتم تحويلها من الجمارك إلى مختبرات وزارة التجارة أو القطاع الخاص للتأكد من مطابقتها للمواصفات ، يتسرب إلى السوق المحلي قطع قد تكون مغشوشة أو مقلدة لسلع أصلية ، لدينا الآن ٣٥ قضية أحيلت إلى هيئة التحقيق والإدعاء العام بسبب سلع تم تغيير بعض البيانات التجارية فيها مثل بلد المنشأ أو تقليد لعلامة تجارية ، وفي الأسبوع الماضي تم الشهير بأحد المحلات التجارية بسبب هذا الأمر ، في آخر ستة أشهر ، تلقت وزارة التجارة ١٤٤٧ بلاغ عن سلع مقلدة أو مغشوشة ، كما صادرت الوزارة ١٨٧٦٣ قطعة غيار مغشوشة ومقلدة ، الآن نقوم بالتنسيق مع جهات الإختصاص لإعداد دراسة لتنظيم عملية الإستيراد بحيث أن لا يتم إستيراد أي قطعة غيار إلا بعد الحصول على إذن إستيراد من الوزارة يحدد فيه بلد المنشأ ونوع قطعة الغيار، ولدينا الأن ٢٢ مختبرا للسلع الإستهلاكية منها مختبر لقطع الغيار ومختبر آخر لإطارات السيارات ، وهناك مختبرات أخرى تحت الإنشاء ، وأدعو المستثمرين الآن إلى إنشاء مختبرات خاصة لقطع الغيار " .

إنتشار ٥٠٠ مراقب من وزارة التجارة لقطع الغيار بأرجاء المملكة.
صالح الخليل

ورد العنزي على فتح باب الإستيراد : " لا أعتقد أن هناك شركات احتكرت السوق، فلا يمكنني أن أجلب قطع غيار سواء كانت تجارية أو أصلية ، بمعنى أنه لا يمكنني أن أجلب قطع غيار لسيارات "فولفو" لأن وكيل الشركة يمنع ذلك، ويطالبنا بالشراء من عنده " .

ورد الخليل بأن على ماذكره العنزي قائلا:" هذا الكلام غير صحيح ،ولا يوجد إحتكار في السوق" .

 وعاد العنزي للحديث عن مختبرات وزارة التجارة: " لا أعتقد أنها قادرة على فحص ضغط (فلتر) الهواء إلا بعد إرسال عينة إلى الوكيل لمعرفة هل هناك تطابق مع القطعة الأصلية أم لا؟ ، فالسوق مليء بالقطع المغشوشة التي تخرب مكينة السيارة ".

وأيده الخليل بالقول : " الدراسة التي أعددناها ستحد بشكل كبير من عمليات السلع المغشوشة والمقلدة " .

الجزء الثالث

إنطلق هذا الجزء بمداخلة هاتفية من مدير شعبة السير بالإدارة العامة للمرور بمنطقة الرياض ، العقيد علي الدبيخي تحدث فيها عن دور المرور في ورش السيارات ، فقال : " المادة الرابعة والستين من قانون المرور تقول أنه "يحظر على أصحاب الورش أو العاملين فيها إصلاح الجزء الخارجي من المركبة ، والقيام بتعديل يخل بأبعاد المركبة أو قوة محركها ، تغيير شكل المركبة أو لونها ، أو إزالة رقم التسجيل أو رقم الهيكل ، وذلك دون الحصول على إذن ساري المفعول من إدارة المرور ، ويعاقب من يخالف ذلك بغرامة مالية قدرها ألفا ريال في المرة الأولى ، وفي حال تم تكرار الفعل مرة أخرى يتم مضاعفة الغرامة ، أما في حالة تكرار المخالفة للمرة الثالثة يتم رفع الغرامة إلى خمسة آلاف ريال وإغلاق الورشة بصفة نهائية عن طريق المحكمة المختصة عبر هيئة الفصل في المخالفات المرورية ،والذي يقوم بالإغلاق هو الحاكم الإداري بالتعاون مع وزارة التجارة ، أما بخصوص السيارات المتجمعه عند ورش السيارات ، فسحبنا عدد كبير منها ومع ذلك يحدث هناك تجاوزات فعملنا ليس كاملا " .

وذكر الشايب : " خريجوا المؤسسة يستقبلهم سوق العمل، وهناك نسبة جيدة في التوظيف، نحن نخرج سنويا ثلاثة آلاف طالب في مجال السيارات ويتم إستيعابهم سريعا بالقطاع الخاص والعام والقطاعات العسكرية أو الشركات العالمية الكبرى ، وهناك دراسة من جهة محايدة ذكرت :" أن ٩٠٪ من خريجي المؤسسة يتم توظيفهم ، و٩٪ منهم لديهم أعمال خاصة " .

وأضاف العفالق : " الشاب المتخرج من المؤسسة حينما يعمل في أي ورشة، لا يستمر لأن الجو العام هناك غير مؤهل لكي يستمر فيها، والعمالة الأجنبية طاردة له ، والجو العام لا يؤهله ليطور قدراته ، بالإضافة إلى أن مكان العمل غير مناسب ، والمدخول المادي لا يناسبه وبالتالي يتسرب " .

العمالة الأجنبية طاردة لخريجي "التدريب المهني بورش السيارت.
صالح الشايب

وعاد الشايب لحديثه عن خريجي المؤسسة : " نحن حريصون على أن ينخرط الطالب في سوق العمل ليزاول مهنته، وقمنا بإنشاء إدارة عامة تحت مسمى "المنشآت الصغيرة والمتوسطة" ، تقوم بدعم الشباب وتسهيل الأمور لهم في فتح المشاريع الصغيرة سواء ميكانيكا أو سمكرة أو دهان ، وتطورت هذه الإدارة حتى أصبحت معهد ريادة ،هذه العام لدينا ٩٠٥ ريادي سيتم مساعدتهم في فتح منشآتهم سواء صغيرة أو متوسطة على حسب نوع الرخصة والسلفة التي سيحصل عليها ، والمؤسسة كذلك قامت بالتدريب المشترك بالتعاون مع القطاع الخاص وصندوق الموارد البشرية " .

وطالب العفالق بوجود حاضنة للخريجين وقال: " الحاضنة تكون مثل جمعية المهندسين أو جمعية الفنيين تقدم لهم جرعة كافية من التدريب والتأهيل وتمكنهم من الحصول على قروض إذا احتاجوها، هذا إذا أرد الخريج أن يصبح مستثمرا ، وإذا كان عاملا تعطيه شهادة تثبت أنه شخص ذو مصداقية ، أما بخصوص الأمانات ، فهي تكتفي بالإهتمام بالشوارع فقط ، وأتحدى لو كانت أي أمانة سواء أمانة مدينة الرياض أو الدمام أو غيرها لديها كادر فني يعرف ما هو موجود داخل الورش " .

وأوضح الخليل : " وزارة التجارة لديها ما يربو على٥٠٠ مراقب لقطع الغيار حول المملكة ، بالإضافة إلى تلقي بلاغات من المواطنين حول المخالفات عبر الهاتف ، فيستلم المتصل رقم البلاغ، وبعد يومين تأتيه النتيجة بعد التحقيق".