EN
  • تاريخ النشر: 12 يونيو, 2014

فقأ عينيها ولم تكن خائنة

هندية

هندية فقأت عينيها

سجنت السلطات البريطانية رجل هندي ينتمي إلى طائفة السيخ 10 سنوات.

  • تاريخ النشر: 12 يونيو, 2014

فقأ عينيها ولم تكن خائنة

(بيروت- mbc.net) سجنت السلطات البريطانية رجل هندي ينتمي إلى طائفة السيخ 10 سنوات.

والسبب يعود إلى انه فقأ عينيّ زوجة إبنه، بعد أن شكّ في إقامتها علاقة مع رجل مسلم، وتبين فيما بعد أنها كانت تتلقى مكالمات من شخص لا تربطها به أي علاقة.

وبحسب موقع (دايلي ميل) البريطاني، فإن مانجيت سينغ ميرجيند، 51 عاماً، والذي يعيش في حي كينسيغتون في لندن، لم يمنح زوجة ابنه جاغير ميرجيند فرصة للدفاع عن نفسها وسارع إلى جرّها بإتجاه المطبخ حيث وجه لها عدّة لكمات على وجهها وركلها بقدمه في أماكن عديدة من جسدها، قبل أن يستخدم سكيناً من المطبخ لطعنها في عينيها.

وأكّد الموقع ان طفليّ ميرجيند البالغين من العمر ست وثلاث سنوات، شاهدا جدهما وهو يهاجم والدتهما بوحشية بمنزل العائلة في كينسينغتون غاردنز شرقي لندن، وحاولا منعه دون جدوى.

وبعد أن نفذ الاعتداء الوحشي غادر الجد منزل عائلة ابنه عائداً إلى منزله، وتكفلت زوجته بالاتصال بسيارة الإسعاف لنقل الضحية.

وتبين بعد التحقيقات أن الضحية تلقت العديد من مكالمات الإزعاج من شخص مجهول، في الوقت الذي اتهمها فيه والد زوجها بإقامة علاقة مع رجل باكستاني.

الهجوم ترك الأم تعاني من جروح خطيرة، وفقدان كبير بالبصر في كلتا عينيها، كما تسبب بإضطرابات نفسية لدى الطفلين اللذين لم يعودا قادرين على النوم في الليل بشكل جيد، وغالباً ما يستيقظان على كوابيس مزعجة وهما يصرخان من أثر الصدمة.