EN
  • تاريخ النشر: 30 ديسمبر, 2011

أمل جديد لمرضى السرطان غطاء رأس يمنع تساقط الشعر لمرضى السرطان.. وبارقة أمل لحالات الصلع

غطاء رأس يمنع تساقط الشعر

غطاء الرأس نجح في 20 حالة حتي الآن

نجاح فريق من الأطباء في إختراع غطاء للرأس يتم استعماله من قٍبل مرضي السرطان لمنع تساقط شعرهم نتيجة العلاج الكيماوي.

سقوط الشعر معاناة إضافية تتكبدها المرأة المصابة في أثناء تلقيها العلاج الكيماوي،

هذا ما دفع الأطباء إلى اختراع غطاء للشعر يساعد على منع تساقطه ما يفتح الباب أمام التوصل إلى حل نهائي لهذه المشكلة.

  وذكر  برنامج MBC في أسبوع الجمعة 30 ديسمبر/كانون الأول أن هذا الغطاء عبارة عن ماكينة تشبه مصفف الشعر الهوائي الذي تستخدمه النساء مما يبرد قشرة الرأس حيث يعمل المبرد علي تدوير الهواء داخل الغطاء المصنوع من السيلكون مما يساعد على تمرير الدم إلى بصيلات الشعر .

  وعلى الرغم من بعض المخاوف التي تراود الفريق الطبي من أن تجد الخلايا السرطانية مخبأ لها أثناء العلاج الكيماوي، إلا أن الدراسات التي أجريت في أوروبا وأسيا حيث ينتشر استخدام هذا الغطاء أوضحت أن هذه الطريقة مأمونة وفعالة وقد نجحت في  علاج 20 حالة من الدرجة الأولى من مرضى السرطان.

 

أمل جديد

وتقول د. سوزان ميلين أستاذة طب الدم والأورام أن هذا الغطاء يخفض درجة حرارة القشرة ما يمنع العلاج الكيماوي من اختراق الشعر وبالتالي تساقطه وهو يساعد أيضا على الحد من تغير اللون وظهور التجاعيد وتجنب الجفاف.

  بينما يرى د. محمد عابدين رئيس قسم الأورام بطب القصر العيني بالقاهرة أن هذه التجربة يمكن تعميمها على كل مرضى السرطان الذين يعالجون بالعلاج الكيماوي، والذي أصبح جزءا أساسيا في علاج السرطان؛ لأن معظم حالات العلاج تؤدي إلى تساقط الشعر ما يؤرق السيدات بوجه خاص، مضيفا أن هذا الأسلوب يمثل أملا جديدا في العلاج لدى السيدات، مشيرا إلى أنه يمكن الاستفادة به مستقبلا في علاج بعض حالات الصلع.

  يذكر أن مريض السرطان يخضع للعلاج الكيماوي في المرحلة الثانية من المرض، وهذا يؤدي إلى تساقط الشعر في عدد من الحالات طبقا لقابلية المريض وتفاعل العلاج الكيماوي.