EN
  • تاريخ النشر: 12 مارس, 2012

أكد براءة التكنولوجيا من ضعف العلاقات الأسرية طلال أبو غزالة :أتوقع اختفاء المدارس من العالم .. وهذه حكايتى مع بيل جيتس

طلال أبو غزالة

طلال أبو غزالة

رائد المحاسبة العربية يعرب عن تفاؤله بالمستقبل المعرفي والتقني للأمة العربية ودور الشباب العربي الواعد في هذا المجال، ويكشف عن إطلاق مشروع عربي موازي لموسوعة ويكيبديا.

  • تاريخ النشر: 12 مارس, 2012

أكد براءة التكنولوجيا من ضعف العلاقات الأسرية طلال أبو غزالة :أتوقع اختفاء المدارس من العالم .. وهذه حكايتى مع بيل جيتس

أعرب طلال أبو غزالة رائد المحاسبة العربية عن تفاؤله بالمستقبل المعرفي والتقني للأمة العربية ودور الشباب العربي الواعد في هذا المجال، مؤكدًا أن العالم كما نعرفه الآن ستغير التقنيات الجديدة فيه كل شيء لدرجة توقع أن يُضحك أسلوب حياتنا -الذي نعتقد أنه متطور-الأجيال القادمة.

بيل جيتس صاحب شركة ميكروسوفت
600

بيل جيتس صاحب شركة ميكروسوفت

وفي حواره معmbc.net  نفى أبو غزالة بشدة ما يقال عن إن التكنولوجيا جعلت البشر أقل تواصلًا وإنسانيةً، مستشهدًا بإجابة "بيل جيتس" له على السؤال نفسه.

وقال أبو غزالة "لقد سألت بيل جيتس عن رأيه فيما يقال عن تسبب التكنولوجيا الحديثة في ضعف العلاقات الأسرية وجعل البشر أقل إنسانية، فأجابني جيتس "وهل كنا أكثر إنسانية في العصور الماضية؟ ألم يكن عالمنا أشد دموية في الماضي؟ لا.. أنا أعتقد أن العلاقات الإنسانية أصبحت أكثر قربًا".

ويكمل أبو غزالة "وأنا أوافقه، وسائل الاتصال جعلتني أرى حفيدي في أمريكا وأكلمه بالصوت والصورة وفي الماضي كانت البرقية ثم الهاتف.. لا يمكن أن نقول إن وسائل الاتصال أبعدتنا عن بعضنا على العكس".

العرب والمعرفة

ورأى دكتور طلال أبو غزالة أن الشباب العربي بخير، فنسبة استخدام الإنترنت نمت بمعدل 300 إلى 400 في العالم، أما الوطن العربي فنمى بنسبة 1500 في المئة، مضيفًا "نحن ندخل عالم المعرفة من أوسع أبوابه".

وزف رائد المحاسبة العربية بشرى للمتحدثين باللغة العربية، كاشفا أن "مجموعة طلال أبو غزالة ستقدم الويكيبيديا العربيةوقال "لو وضعنا على جوجل كل تراثنا المعرفي ومؤلفاتنا سنتفوق على كل العالم".

واعتبر أنه من العار أن يكون حجم المعلومات الموجودة باللغة العربية على الشبكة المعرفة موازي للغة العبرية التي لا يتحدث بها أكثر من 14 مليون شخص وبلا هوية أو تراث أو ناتج ثقافي. وأوضح أن "تاجيبيديا اختراعنا كوننا عربًا وتصميمنا ومن صنع أيدٍ عربية، ستوفر كل ما يريده طالب العلم عن الاقتصاد والعلوم والأدب".

أول جامعة عربية

وتطلق مجموعة "طلال أبو غزالة" قبل نهاية العام أول جامعة corporate  أي تابعة لشركة virtiual على مستوى العالم كله.

وعن هذا يقول ، دكتور طلال أبو غزالة "التعليم ليس له مستقبل إلا بهذه الطريقة.. المدارس والجامعات لن تبقى الوسيلة الوحيدة لتلقي التعليم، بل سيصبح أمرًا غريبًا أن يذهب الطالب والأستاذ إلى دوام أنا أتوقع ألا تبقى هناك مدرسة".

بعد عشرين سنة ستضحك الأجيال على طريقة عملنا في المكاتب أو على كتابتنا للرسائل
طلال أبو غزالة

ويضيف أبو غزالة "بعد عشرين سنة ستضحك الأجيال على طريقة عملنا في المكاتب أو على كتابتنا للرسائل، سيكون هناك جهاز تقني واحد يتحكم في كل شيء من فتح باب السيارة إلى تسجيل الملاحظات وتشغيل الكهرباء.. إلى آخره".

وحول أكثر المواقف التي لاينساها خلال رحلته الطويلة في عالم المال والأعمال، قال أبو غزالة "كلفني الأمين العام السابق للأمم المتحدة كوفي عنان بأن أقود فريق الأمم المتحدة في الاتصالات وتقنية المعلومات في منطقة الشرق الأوسط، فقلت له ما هو الشرق الأوسط؟، فأجاب أحد الدبلوماسيين الشرق الأوسط لا تعريف له، ثم سألني أنان بعد ذلك ما الذي كان يدور في ذهنك؟ قلت له: استبعاد إسرائيل".

وعندما انتخبت لمنصب رئيس فريق الأمم المتحدة في الاتصالات وتقنية المعلومات في كل العالمglobal alliance for  ICT and developmen وكان هذا بعد الحادي عشر من سبتمبر/أيلول قلت أثناء كلمتي في حفل التنصيب "أشكركم على انتخابي على الرغم من معرفتكم أنني عربي مسلم أردني فلسطيني وكنت أقصد أن كل هذه الصفات لم تعد مرغوبة في شخص يتولى منصبًا رفيعًا في أي مجال، فما بالك في منصب كهذا، فساد صمت رهيب للحظات ليعلو بعدها تصفيق حار طويل".