EN
  • تاريخ النشر: 17 مايو, 2012

طلاب مدرسة الملك فيصل السعودية ينظمون يوماً مفتوحاً لدعم مرضى السرطان

فعاليات السعودية

أحد الطلاب المشاركين في فعاليات اليوم المفتوح

نظم 20 طالبا من مدرسة الملك فيصل بالرياض يوما مفتوحا لدعم الأطفال المصابين بمرض السرطان وسط أجواء من الأغاني الشعبية والألعاب الترفيهية والإلكترونية

  • تاريخ النشر: 17 مايو, 2012

طلاب مدرسة الملك فيصل السعودية ينظمون يوماً مفتوحاً لدعم مرضى السرطان

بتنظيم من 20 طالبا فقط، شهدت مدرسة الملك فيصل بالرياض اليوم المفتوح للعمل الخيري، حيث اشتمل على عدد من الأنشطة الرياضية والترفيهية والألعاب الإلكترونية تطبيقا الابتكار والعمل وخدمة المجتمع.

وللسنة الرابعة على التوالي تنظم المدرسة هذه الفعالية بهدف تنمية روح التعاون وحب البذل والعطاء في نفوس الطلاب ومساعدة المحتاجين، واختبار شعور العمل الخيري التطوعي.

كاميرا "MBC في أسبوع" حضرت الفعاليات وكان لها عددا من اللقاءات مع الأطفال الذين حضروا النهار، وبعض الطلاب الذين نظموا اليوم المفتوح

ومن المقرر أن يعود ريع هذا اليوم لدعم الموارد المالية للجمعيات الخيرية بمدينة الرياض، وخاصة جمعية سند الخيرية لدعم الأطفال المرضى بالسرطان.

ومن اللافت هذ الشعام مشاركة أطفال مصابين بمرض التوحد والسرطان حضروا لمشاركة رفاقهم في هذا اليوم الحافل، إلى جانب مشاركة  أكثر من 20 سفارة تمثل دولاً من أوروبا والأمريكيتين وآسيا وأستراليا وإفريقيا.