EN
  • تاريخ النشر: 05 فبراير, 2012

شيرين لـ"mbc.net": متسابقو Arab Idol محظوظون.. وأفكر في الاشتراك متنكرة

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

الفنانة شيرين عبد الوهاب تؤكد أن المتبارين في Arab Idol محظوظون، لأن البرنامج يضعهم على طريق النجومية، مشيرة إلى أن أداءهم سيتحسن بعد اكتسابهم الخبرة.

  • تاريخ النشر: 05 فبراير, 2012

شيرين لـ"mbc.net": متسابقو Arab Idol محظوظون.. وأفكر في الاشتراك متنكرة

أكدت الفنانة شيرين عبد الوهاب أن المتبارين في Arab Idol محظوظون، لأن البرنامج يضعهم على طريق النجومية، مشيرة إلى أن أداءهم سيتحسن بعد اكتسابهم الخبرة، وكشفت أنها تفكر في الاشتراك بالبرنامج متنكرة.

 شيرين قالت لـ"mbc.net" -على هامش حلقة النتائج التي عرضت السبت 5 فبراير/شباط م2012-: "المشتركون في Arab Idol يذكرونني بنفسي في بداياتي، وأقول إنهم محظوظون، لأنهم الآن لديهم أكثر من وسيلة لكي يعرفهم الجمهور، بينما لم يكن أمامي غير المنتج".

 الفنانة المصرية أضافت أن الملاحظات على المواهب المشتركة حاليًّا في البرنامج سيتطور أداؤهم مع الوقت عن طريق الخبرة، وقالت: "كل شيء يأتي بالخبرة، أول ما بدأت لم يكن عندي خبرة وقتها.. كان شكلي بشع، لم أكن أحبه خالص، كنت أقص شعري وحواجبي رفيعة جدًّا، الآن بدأت أعرف كيف أظهر بإطلالة حلوة، كنت في البداية عصبية، لكن الآن بعد الزواج أصبحت أكثر هدوءًا، ومع الوقت سيحصل المشتركون على هذه الخبرة".

 شيرين عبد الوهاب أحيت حلقة نتائج Arab Idol في الأسبوع الثاني من المرحلة الرابعة والنهائية من البرنامج؛ حيث تم إقصاء المتسابقة التونسية شيرين اللجمي بعد أن حصلت على أقل نسبة تصويت من الجمهور.

الفنانة المصرية وجهت كلامها للمتسابقة التونسية، وقالت: "أريدها ألا تحزن، لأن اشتراكها في البرنامج جعل الناس كلها تعرفها، وليس هذا نهاية المطاف، فهي أصبحت معروفة أيضًا بالنسبة للمنتجين، غير أنني كنت أرجو أن تكسب "علشان ما يبقاش وشي وحش عليها".

 وقالت شيرين اللجمي -أثناء هذه المرحلة- إنها تتخذ الفنانة المصرية قدوة لها في الغناء، وأدت خلال اختبار الأداء إحدى أغنياتها.

سأشترك متنكرة

شيرين عبد الوهاب قالت -مازحة- إنها الآن تفكر في الاشتراك في Arab Idol لكن متنكرة، وأضافتك "لو لم أكن معروفة لاشتركت، لكن على بالي أن أتنكر وأشترك، ربما يشترك أخي، لكن صوته أبشع صوت في العالم العربي".

وأشادت شيرين بمقارنتها بالفنانة اللبنانية الكبيرة فيروز والمصرية نجاة الصغيرة، وقالت إنها تتمنى أن تحقق ربع ما حققاه طوال تاريخهما، لكنها أكدت أنها تريد أن تكون شيرين عبد الوهاب، وليس أحدًا آخر.

وأعربت عن سعادتها بنجاح ألبومها الأخير، وقالت إنها لم تكن تتخيل نجاحه؛ حيث تم تحميل بعض أغنياته 50 مليون مرة من الإنترنت.