EN
  • تاريخ النشر: 18 يوليو, 2013

شاهد الحلقة 9 : شخصيات كرتونية تداهم قبيلة المصاقيل

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

استفاق الديك من النوم وبدأ يتثائب ويتمغط وبيده ريموت كونترول , فيشغل شاشة التلفزيون الموضوعة على عموده الخشبي , فيظهر في التلفزيون الديك نفسه وهو يصيح "كوكوكو" , وفي الخيمة جراح وجارح والدقمي نائمين بشكل غبي متبطحين , جارح وهو نائم يرفع ساقه , والدقمي نائم

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 9

تاريخ الحلقة 18 يوليو, 2013

استفاق الديك من النوم وبدأ يتثائب ويتمغط وبيده ريموت كونترول , فيشغل شاشة التلفزيون الموضوعة على عموده الخشبي , فيظهر في التلفزيون الديك نفسه وهو يصيح "كوكوكو" , وفي الخيمة جراح وجارح والدقمي نائمين بشكل غبي متبطحين , جارح وهو نائم يرفع ساقه , والدقمي نائم بشكل يشبه وضعية السجود في الصلاة , وجراح نائم وهو واقف ومرتكز على البندقية , وإذا بصوت الديك يصحي جراح من النوم ويقفز مسرعاً , ويفتح التلفزيون على قناة MBC3 ومكتوب في الشاشة : "أعزائي الصغار عشاق (عيش سفاري) نعتذر على عرض حلقة اليوم" .

فقال جراح بحزن : " وش ذا غش! , نايم بدري وحالتي حالة وآخرتها ما فيه " , ثم يغضب بشكل طفولي ويضرب التلفزيون ببندقيته ويكسره ، ثم يرحل , وبصورة مفاجئة تخرج من التلفزيون قدم "عبسي" الشخصية الشهيرة في مسلسل "عدنان ولينا" ويقول بفرح : " إنها اليابسة؟! اليابسة يا عدنان! " ثم يخرج رأسه من الشاشة ويبدو عليه الذهول , ويضيف : " امممم عدنان! إننا في الصمان يا عدنان " .

وفي خيمة المصاقيل , يجلس الشيخ مصقال في الوسط وبجانبه أبو رجا , ووديع في طرف الخيمة يعزف الربابة ويغني , ويقول الشيخ مصقال وهو طربان : " يا سلام يا سلام " , وفي هذه الأثناء يهبط بساط الريح الشهير في مسلسل "السندباد" وعلى البساط كل من السندباد ومعه عصفورته ياسمينة وعلي بابا , وقال مصقال : " أعوذ بالله من الشيطان .. من أنت؟ وش تبون؟ " فتقدم علي بابا وانحنى للشيخ مصقال : " أنا داخلن على الله ثم عليك يا شيخ , أبيك تزبني أنا علي بابا وفيه أربعين حرامي يبون راسي " فرد مصقال : " وشنهو ! علي بابا ؟.! اللي بأفلام الكراتين؟! " , فقال علي بابا بصوت منخفض : " على أساس أنت اللي من لحم ودم! " , ثم نظر للسندباد : " أيه والله هذا سندباد , وهذي جنينتي ياسمينة .. تعالي يا بنيتي تعالي يا قلبي " .

وقال الشيخ مصقال : " أيييييه مشكلتك بسيطة يا علي بابا , معتز يا معتز تعال , خذ عمك علي بابا وخله يزبن في شقّك لين نشوف له حل " , فقال معتز : " ومن هو علي بابا ذا؟ , فرد الشيخ مصقال : " أفااا! ما تذكره اللي يطلع بأفلام الكرتون؟ والله ان ما فيك خير , يا مرعي .. مرعي , خذ معك علي بابا خله يسرح بالغنم معك , فتفاجأ علي بابا : "غنم؟!!! ما اتفقنا على كذا " , فأتى مرعي وقال : " هلا ومرحبا .. إلا بأسألك.. سالي ما جت ميعكم؟! وهاللعينة ذي الآنسة منشن للحين تعذبها؟! ولين الحين كاش وإلا فقرت؟ " ثم غادروا الخيمة .

وقال الشيخ مصقال : " والحين انت يا سندباد.. وش هي مشكلتك؟ , فرد السندباد : " انا ما عندي مشكلة يا شيخ.. بس ياسمينة , فيه ساحرة سوت للمره عمل ونبي نفكه , ما غير من وقت لوقت تنتكس وتصير طير , فقال الشيخ مصقال : " ايه والله أذكر .. لا بارك الله في ذيك الساحرة , مشينا لمنال .. أكيد بتلقالنا صرفه مع خويتها " .

وفي مغارة الساحرة منال , قال الشيخ مصقال : " اسمعي يا عجوز الشر .. لزوم الحين ترجعين ياسمينة آدمية , ذا الحين وبالسرعة العاجلة " , فقالت منال : " اصبر اصبر يا شيخ.. أنا مالي دخل في الموضوع , مو كل ما انسحر واحد جيتولي واللي سحرتها راعية مشاكل حتى مسوية لها ان فولو بتويتر وان فريند في الفيس بوك , لكن ابشر ما طلبت شيء يا شيخ " , فنفثت الساحرة منال يدها بقوة ، ثم طوحت بها باتجاه ياسمينة وخرج شعاع أزرق صعق ياسمينة فتحولت لهايدي , فنظرت هايدي للشيخ مصقال وركضت باتجاهه واحتضنته تقول : " جدي جدي " , فقال مصقال : " يا بنت منيب جدتس.. وخري الله يستر علينا وعليتس! " , فقال السندباد لمصقال : " وش فيك تناظر؟ أنا مالي شغل هايدي ذي مو من اختصاصي " .

وفي خيمة شريهان , وهي تقوم بنشر الغسيل في الخيمة , تحمل سروال مصقال وتنفضه ثم تعلقه , خرج منه "جيري" فتصرخ : " يمااااااااااااااااااااااااااااااااا فار!! فار !! " ثم يأتي "توم" للهجوم على "جيري " ويحاول اصطياده ويسببان خراب وفوضى في المكان , ثم تأخذ شريهان العصا وتحاول ضربهما وتقول : " وخّر أنت وياه وخّر.. اطلعوا من خيمتي " .

وفي خيمة مصقال , هايدي تبكي ومصقال بيده حبة تمر ويحاول إسكاتها بحنان , ويقول : " اسكتي يا شاطرة جبت لتس هالتمرة كوليها , الحين بنوديتس جدتس.. بس اسكتي يا أمورة " , في هذه الأثناء يأتي جراح مسرعاً : " لقينا جدها يا شيخ قاعد يتقضى من دكان كابور ويقول أنه طوال هالسنين يحلب البقرة ويطلع منها حليب وجبن وإثر كل هالأغراض تنباع عندنا في البقالة وتراه يدور يا شيخ خيمة للإيجار بيسكن عندنا " , فقال مصقال : " أقول بس قل له ما فيه ما فيه.. ناقصين انفجار سكاني! وخذ ود هالماخوذة لجدها وفكنا من صياحها " , فدخل عبسي إلى الخيمة وينظر لجراح بشكل هستيري ويبدو أنه مهلوس : " أنا مشبه عليك يا لأخو!! تعرف واحد يقال له نامق؟ " .

وفي هذه الأثناء , دخل "سيلفر" الشخصية الشهيرة في جزيرة الكنز وهو يتنحنح : " اححم.. يا اهل الدار؟ " فقال مصقال متفاجأ وبتخوف من هيبة سيلفر : " من؟ سيلفر؟! اقلط اقلط يا حي الله من جانا , بغيت شيء آمر تدلل سم؟ " , فرد : " ما يامر عليك عدو , أنا جاي اخذ الكنز " , فيخرج الشيخ مصقال بسرعة فائقة شنطة السفر ويحملها على ظهره : " يالله مشينا أنا مستعد لهذي اللحظة من زمان , إلا معك الخريطة؟ بس علشان أسوي لي copy منها , فقال : " يا شيخ تراك معقد الأمور الكنز هنا في الخيمة تحت المركى حقتك " .

وفي خيمة الفرسان الثلاثة , يركض جيري ويدخل للتلفزيون هارباً من توم , وتوم يتبعه ويدخل هو الآخر , فيأتي مرعي وهو يرى توم وجيري يدخلان داخل التلفزيون ويحاول دخول التلفزيون لكن يعلق في فيه بسبب سمنته , ويقال : " جايك يا سالي يا حبيبتي جايك " , ثم يدخل للتلفزيون , فردت عليه  سالي : " وخر عني يا راعي الغنم " .

استفتاء